رياضية

القمة في مواجهة حامية ومثيرة خارج “المستطيل الأخضر”


يزداد الوضع الحالي بين فريقي القمة المريخ والهلال تعقيداً يوماً بعد يوم، وذلك فيما يختص باعتماد تسجيل وانتقال الثنائي رمضان عجب ومحمد الرشيد إلى كشوفات أحد الفريقين وإنهاء الجدل الذي يدور حالياً ويملأ الوسائط الإعلامية والتي لا تخلو من الاجتهاد وبعض الحديث المسنود إلى مصادر غير موثوقة تكشف عن أخبار غير صحيحة ومتداولة، الشيء الذي جعل مجلس إدارتي القمة يغلق أي باب لاجتهاد حول إنهاء الجدل وإيقاف حدة التصعيد حول أزمة اللاعبين بالاحتكام إلى وساطة تقرب بين وجهات النظر في المريخ والهلال.

ليكشف رئيس لجنة تطبيع الهلال السوباط أن القيم الهلالية تعلو ولا يعلى عليها، وذلك برفض كافة أشكال الوساطات أو محاولات الالتفاف بمختلف الوسائل على أمر الثنائي الذي لم يحسم بعد، وأضاف أن الهلال سيسلك درب القانون حتى آخر المطاف تشبثاً بمبادئ طمست معالمها في حقب مختلفة، وأن لجنة التطبيع تناشد القاعدة الزرقاء بعدم الالتفات إلى من يسعون إلى توطين شرارات الفتن وحسمهم وفقاً لما يتطلب الموقف وتؤكد تجانسها وتعاضدها وتماسكها حول هذا الأمر على وجه الخصوص.

إلى ذلك ينفي رئيس نادي المريخ آدم سوداكال بحسب صحيفة الصيحة، الأخبار التي يروج لها البعض حول ثنائي الفريق محمد الرشيد، رمضان عجب، ويؤكد رئيس النادي أنه لا تفريط في أي من لاعبي المريخ وأن النادي سيمضي في التصعيد في قضية لاعبيه وصولاً لـ”فيفا”.

الخرطوم (كوش نيوز)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *