سياسية

عاجل.. مجلس السيادة يصدر قراراً بالعفو العام عن حاملي السلاح


أصدر مجلس السيادة برئاسة عبد الفتاح البرهان، الخميس، قرارا بالعفو العام عن جميع من حمل السلاح أو شارك في أي من العمليات العسكرية أو الحربية أو ساهم بأي فعل أو قول يتصل بالعمليات القتالية.

ونص القرار الذي حمل رقم 489 لسنة 2020, على أن يشمل العفو العام الأحكام الصادرة والبلاغات المفتوحة ضد القيادات السياسية وأعضاء الحركات المسلحة، بسبب عضويتهم فيها، كما يشمل الأحكام الصادرة والبلاغات المفتوحة ضد القوات النظامية ضد الأفعال التي وقعت أو صدرت منهم في سياق المواجهات العسكرية أو الحرب بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة.

فيما نص القرار بأن العفو العام لا يشمل الأشخاص الذين “صدرت في حقهم مذكرات توقيف من المحكمة الجنائية الدولية، والذين يواجهون أحكاما أو دعاوي جنائية بجريمة الإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب والانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني منذ العام 2002 والتي تدخل في اختصاص المحكمة الخاصة بجرائم دارفور، فيما لم يشمل العفو أيضا الذين يواجهون بلاغات وأحكام متعلقة بالحق الخاص وأحكام القصاص إلا بعد استيفاء الحق الخاص.

ونص القرار على أن يسري العفو العام من تاريخ التوقيع على القرار في الثاني عشر من نوفمبر الحالي.

صحيفة حكايات



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *