الأخبار

نقابة التعليم تعلن الدخول في اضراب تدريجي الثلاثاء المقبل


أعلنت لجنة تسيير النقابة العامة لعمال التعليم، الدخول في إضراب تدريجي يبدأ الثلاثاء المقبل (24 نوفمبر).
وكشف نائب الأمين العام علي العبيد، أن اللجنة قررت التوقف لمدة يوم في الرابع والعشرين من نوفمبر، وإذا لم تتم الاستجابة يتم التوقف عن العمل لمدة ثلاثة ايام تبدأ في التاسع والعشرين من الشهر الحالي وحتى الاول من ديسمبر المقبل.

وأكد أن اللجنة ستقرر الدخول في إضراب كامل إذا لم تتم الاستجابة للمطالب التي قدمتها اللجنة عبر مذكرتها التي رفعتها لمجلس الوزراء الأسبوع الماضي.

وأوضح أن المطالب تتمثل في إزالة تشوهات الراتب، تنفيذ منحة عيد الأضحى، تنفيذ الوجبة المدرسية لتلاميذ الأساس، القبول المجاني لتلاميذ الصف الأول أساس.
وقال عبيد إن اللجنة منحت مجلس الوزراء مهلة كافية للرد على المذكرة لكنها لم تجد استجابة.

وأبدى أسفه لمماطلة المجلس وتسويفه، وكان يتوقع أن يرد سواءا سلبا او ايجابا، ولذلك عقدت اللجنة إجتماعاً موسعاً ضم كل العضوية، بجانب اللجنة التسييرية لولاية الخرطوم خرج بالقرارات التي ذكرت والتي راعت الظروف التي تمر بها البلاد.

وأكد تمسكهم بالمطالب التي قدموها في المذكرة باعتبارها استحقاقا، وفي نفس الوقت لا يريدون تعطيل العام الدراسي، وكشف أن الإضراب لن يشمل أعمال كنترول الشهادة الثانوية والتصحيح.
وأهاب بجميع المعلمين الوقوف خلف هذه القرارات والاستجابة للجنة التي تسعى لتحقيق مطالبهم ومستحقاتهم.

المصدر: باج نيوز



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *