رياضية

الاتحاد السوداني يدين اتهامه بالفساد


أصدرت إدارة الشؤون المالية باتحاد كرة القدم السوداني، مساء الأحد، بيانا، رد فيه على الاتهامات المتداولة بالفساد المالي، الموجهة للاتحاد، عبر منصات التواصل الاجتماعي. وجاء في البيان: “جميع ميزانيات الاتحاد السوداني لكرة القدم تمت مراجعتها من قبل المراجع العام، والاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” حتى 2019، وعلى وشك الانتهاء من مراجعة ميزانية 2020، من قبل المراجع القومي”. وأضاف بأن الاتحاد حريص على الرد على الملاحظات التي تبديها مكاتب المراجعة، “وهي إجراء طبيعي وعادي، يتم في جميع الهيئات والمصالح والوزارات”. أوضح: “أبدى مكتب المراجعة المصري المكلف من الفيفا ملاحظات، كضرورة تصوير الشيكات بعد صدورها، لتقديمها للمراجع، مع الحسابات بجانب شهادة خلو طرف من الضرائب في نهاية العام المالي”. وأشار بحسب موقع كوورة إلى أن “هذه الإجراءات لم يسبق أن طولب بها المراجع السوداني لحسابات الاتحاد في الماضي – الذي حضر الجمعية العمومية الأخيرة –”. ولفت إلى أن رئيس الجمعية عرض على أعضائها الموقف المالي بكل شفافية. واستطرد البيان: “تم استعراض ملاحظات مراجع الفيفا ومطلوباته، وكان المراجع القومي حاضرا لتقديم تقريره لميزانية 2019- أفاد بأن معظم المطلوبات من مكتب المراجعة المصري المكلف من الفيفا لا يعملون بها عند المراجعة في السودان”. وأضاف: “تحدثنا مع قيادات الفيفا عن تقرير مكتب المراجعة المصري، وطالبناهم بإعادة المراجعة وأحضرنا المطلوبات مع تصحيح الملاحظات، وتم رفعها للفيفا”. ونفى الاتحاد السوداني ما راج عن إيقاف الفيفا الدعم المقدم له، وبين: “الإدارة المالية بالفيفا لم توقف أو تحجب الدعم عن الاتحاد السوداني، بل أرسلت تسييرا شهريا للاتحاد، لكننا رفضنا هذا النهج، لحين تسوية الملاحظات والمطلوبات، والتأكد من أننا نسير في الوضع الصحيح”. وزاد البيان: “نتوقع أن يتم الإجراء من قبل الفيفا خلال هذا الشهر، وأن يتم إرسال الدعم بالكامل”. وأردف: “نؤكد أن إدارة الشؤون المالية بالأمانة العامة بالاتحاد السوداني، تعمل بكل المهنية من أجل تطوير كرة القدم باتباعها المبدأ السليم، لمعايير العمل المالي والجودة والشفافية”. وواصل البيان: “كل ما تناقلته الأسافير عبارة عن معلومات نحن من نورنا بها قيادة الاتحاد ومجلس الإدارة منتهجين مبدأ الشفافية وأبوابنا مفتوحة لأي استفسار أو تلقي المعلومة الصحيحة من مصدرها”. وقال: “ندين ونشجب ما جاء بالمقال الذي تناولته الأسافير بأن ملف الأداء المالي يحوي فسادا أو شبهة فساد، ويحق لنا الرد على هذا بالطريقة وفي الزمان المناسبين”. وأتم: “اخيرا، نؤكد بأن الجانب المالي في الاتحاد السوداني لكرة القدم يسير بشفافية عالية ومهنية كبيرة، وأن هناك من يحاول أن يقول ما لا صلة له بالحقيقة”.

الخرطوم ( كوش نيوز)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *