جرائم وحوادث

بورتسودان تنجو من كارثة بعد انقلاب شاحنة غاز تحت محطة ضغط كهربائي


نجت مدينة بورتسودان من كارثةٍ مُحقّقةٍ في أعقاب تعرُّض شاحنة غاز لحادث مروري أدّى لانقلابها تحت محطة ضغط كهربائي عالٍ.

وتمكّنت شرطة الدفاع المدني بولاية البحر الأحمر من السيطرة على الأوضاع وإنقاذ المدينة من الاحتراق، بعد مُحاولات امتدّت لـ16 ساعة مُستمرة.

وعلمت “سودان تربيون” أن الشاحنة التي تحمل 32 طناً من الغاز كانت في طريقها للتفريغ بالمُستودعات، لكنها تعرضت لحادث في منطقة الشاحنات داخل مدينة بورتسودان، مما أدى إلى انقلابها تحت خط الضغط الكهربائي العالي وهو ما أعاق إنقاذ الوضع لساعاتٍ طويلةٍ.

وبدأت مُحاولات السيطرة على الوضع منذ الثانية من ظهر أمس الأول واستمرّت حتى السادسة من صباح أمس، ونجحت شرطة الدفاع المدني والمرور السَّريع والداخلي في سحب الشاحنة وتحريكها للمُستودعات عند الميناء الجنوبي تحت حراسة مُشدّدة وتأمين عالٍ رافقتها سيارات المرور والدفاع المدني قطاع البترول، وتمّت عمليات الإنقاذ والمُتابعة تحت إشراف مدير الدفاع المدني في البحر الأحمر العميد أحمد حميدان والعقيد عبد الله الصافي مدير الدفاع المدني بالموانئ البحرية ومدير المرور بالولاية العميد محمد أحمد الزين.

وأشاد مدير شرطة ولاية البحر الأحمر اللواء شرطة حقوقي أمير عبد المنعم بحسب “سودان تربيون” بجُهُود شرطة الدفاع المدني والمرور الداخلي والسريع في احتواء الكارثة وإنقاذ السودان عامة وولاية البحر الأحمر خاصّةً من كارثة مُحقّقة، قال إنّها كانت ستهدر وتُدمِّر الموارد الاقتصادية والبنى التحتية.

صحيفة الصيحة



‫2 تعليقات

  1. يوم تنكر جاز ويوم شاحنة غاز و البلد اصلا تعاني من شح الجاز و الغاز. يعني السيارات الماشه علي الشارع ما تنقلب الا شاحنات الجاز و الغاز. ارجو حبس السايق وكل من له ضلع في الحادث لاني اشم شواء الكيزان يخرج من هذه النيران

  2. يوم تنكر جاز ويوم شاحنة غاز و البلد اصلا تعاني من شح الجاز و الغاز. يعني السيارات الماشه علي الشارع ما تنقلب الا شاحنات الجاز و الغاز. ارجو حبس السايق وكل من له ضلع في الحادث لاني اشم شواء الكيزان يخرج من هذه النيران اصحي يا ترس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *