سياسية

حركة تحرير السودان: إذا تكرر الاعتداء على أهلنا سنتدخل


كشف القائد بحركة جيش تحرير السودان المجلس الانتقالي، الفاضل كايا عن أن اجتماعا للجنة أمن ولاية جنوب دارفور بحضور عضو مجلس السيادة دكتور الهادي إدريس تم فيه تحديد ثلاثة مواقع لتجميع قوات الحركة بالولاية وهي (قصة إنجمت وفاشا وسل كوية).

وطالب كايا في مؤتمر صحفي بدار الحركة بنيالا، حكومة الفترة الانتقالية بالإسراع في تنفيذ بند الترتيبات الأمنية والقوات المشتركة، منوها إلى أن مليشيات النظام السابق قامت بالإعتداء علي أهلهم وإغتصاب النساء في نهار رمضان وحرق القرى في منطقة قصة إنجمت. وتابع (إذا اعتدوا على أهلنا مرة أخرى سنتدخل ).

في السياق أعاب الجنرال جلال موسى قائد حركة وجيش تحرير السودان المجلس الانتقالي بولاية جنوب دارفور على حكومة الفترة الانتقالية تأخير تنفيذ بند الترتيبات الأمنية وتابع (إذا لم ينفذ بند الترتيبات الأمنية سيحدث الأسوأ) .

نيالا : محجوب حسون
صحيفة السوداني



تعليق واحد

  1. ده الفرق بين المليشيات القبلية والقوات النظامية، مافي فايدة من اتفاقيات سلام والأفضل نزع السلاح من الجميع حتى لا تعود حرب دارفور أبشع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *