الأخبار

وزيرة الخارجية تجري اتصالاً هاتفياً بنظيرها الروسي


أجرت السيدة مريم الصادق المهدي، وزيرة الخارجية، اليوم إتصالاً هاتفياً بالسيد سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا الإتحادية. وقدمت السيدة الوزيرة شرحاً مفصلاً عن موقف السودان حول مفاوضات سد النهضة الإثيوبي والأسباب التي دعته إلى مطالبة مجلس الأمن الدولي بعقد جلسة طارئة حول الأزمة. وعبرت وزيرة الخارجية عن تطلعها إلى دعم روسيا الإتحادية بصفتها عضواً دائماً بمجلس الأمن لموقف السودان، ولحث إثيوبيا على عدم المضي قدماً في الملء الثاني بشكل آحادي لما يمثله من تهديد لسلامة الملايين من المواطنين السودانيين وسلامة المنشآت الحيوية بالسودان، واستئناف المفاوضات من أجل الوصول إلى إتفاق قانوني ملزم يرضي جميع الأطراف في إطار زمني محدد تتفق عليه الأطراف الثلاثة، مؤكدةً حرص السودان على حل الخلاف ودياً وحرصه على إقرار الأمن والسلم في الإقليم. من جانبه، رحب السيد سيرغي لافروف بالزيارة المرتقبة للسيدة الوزيرة إلى روسيا لبحث كافة أوجه التعاون والشراكة بين البلدين الصديقين ، وأكد دعمه لحل الخلاف بشأن سد النهضة ودياً، من أجل الوصول إلى إتفاق يرضي جميع الأطراف.

الخرطوم(كوش نيوز )



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *