سياسية

السودان والبحرين يتّفقان على تنمية العلاقات الاقتصادية والاستثمارية


اتّفق وزيرا خارجية السودان والبحرين، على تنمية وتطوير علاقات التعاون الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين البلدين، والبدء فوراً في تفعيل عددٍ من مذكرات التفاهُم والتعاون الاقتصادي والتِّجاري، والعمل على زيادة الاستثمارات بين البلدين في المجالات السياحية والصحية والتعليمية والثقافية.

وجرت جلسة مباحثات رسمية بين البلدين بالمنامة أمس، ترأست فيها الجانب السُّوداني وزيرة الخارجية مريم الصادق المهدي التي تزور البحرين ليومين، والجانب البحريني عبد اللطيف الزياني وزير الخارجية.

واتفق الجانبان على تعزيز التعاون في مجال النقل الجوي والطيران، والتعاون المصرفي، وأكّدا على تفعيل مذكرات التفاهم والاتفاقيات الثنائية.

وركزت المباحثات على سُبُل تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية والتعاون وبذل الجهود لتحقيق رؤية القيادة العليا بالبلدين لتعزيز الشراكة، والوفاء بكافة الالتزامات وفق الاتفاقيات المشتركة، واستئناف لجان التشاور السياسي وتعميق التعاون باللقاءات الراتبة بين المسؤولين، والتواصُل بين السفارتين لمُتابعة تطوير العلاقات الثنائية في كافة المجالات.

وأكدت الوزيرة خلال كلمتها، نهج الحكومة الانتقالية المُنفتح على العالم، وأشارت للمجهود الكبير الذي بذلته البحرين في مُجابهة جائحة (كورونا)، وشرحت موقف السودان بشأن أزمة سد النهضة وضرورة التوصُّل لاتفاق ملزم حول الملء والتشغيل.

فيما أعلن الوزير البحريني، دعم بلاده للسودان بحكم العلاقات الوثيقة والمُتميِّزة، وأشاد بالسِّياسات الاقتصادية التي انتهجتها الحكومة الانتقالية، وأكد الحرص على العلاقات الراسخة والارتقاء بها، وأشار إلى دعم بلاده للوصول إلى اتفاق ملزم بشأن سد النهضة.

صحيفة الصيحة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *