جرائم وحوادث

محامي يتخذ إجراءات قانونية ضد قاضي جلسة محجوب التاج بعد حبسه


شرع المحامي مصعب فتحي بالتضامن مع الأستاذ محمد عثمان خلف الله ومجموعة من الزملاء في تحريك إجراءات قانونية ضد القاضي زهير بابكر الذي أمر بحبسه في جلسة محجوب التاج الذي انعقدت أمس الأول بمحكمة اراضي الديم معللا بأنه خرج من الجلسة بدون أستأذان مما حدث هرج ومرج في الجلسة
وقال مصعب لــ(الصيحة) إنه متضامن في جلسة محجوب مع هيئة الاتهام عن الحق الخاص وهو من القانونيين الثوار، وأكد أنه سوف يذهب لرئيس القضاء متضامنا معه مجموعة من زملائه المحامين مستنكرين ما حدث من القاضي، وأضاف أن القاضي الذي أمر بحبسه سبق له وان تعامل مع زميله بنفس الطريقة وقام بحبسه رغم التزامه بالزي الكامل للمهنة، وأضاف أن ما بدر من القاضي سلوك لا يشبه القضاء السوداني و طالما القاضي لديه إلمام كامل بكل القوانين فيجب أن يدرك أن هنالك قانون يحكم العلاقه بين القاضي والمحامي وهو قانون المحاماة السوداني الذي أورد في نصوصه حصانة المحاماة وفصلها بشكل مستفيض لذلك المحامي لا يقل شأنا من القاضي بل في مفهوم آخر يطلق مصطلح القضاء الواقف على مهنة المحاماة ومن ناحية قانونية ودستورية وتشريعة يجب أن يتمتع القاضي بسلوك قانوني ومرن حتى لا يترك في نفوس المتقاضين شيء من الشك والريبة وعدم الاطمئنان للعدالة.

الخرطوم- آثار كامل
صحيفة الصيحة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *