جرائم وحوادث

إصابة “معمر موسى” وآخرين وتحطيم مولد وكراسي ومكبر صوت جراء هجوم على “حلقة نقاش” أقامها بالخرطوم


تعرض عضو تيار المستقبل الناشط السياسي “معمر موسى” إلى إصابة باصبعة، كما تعرض آخرون منهم فني “ساوند سيستيم”  لإصابات متفرقة، تم نقلهم على إثرها إلى المستشفى.

كما تم تحطيم جميع الكراسي، ومكبر صوت ساوند سيستيم، من قبل مجموعة شباب، اقدموا على فض حلقة نقاش بالقوة، كان قد اقامها معمر موسى مع هشام الشواني، مساء اليوم الخميس بساحة اتني بالخرطوم.

و وجه موسى والشواني في تسجيل على فيسبوك، أصابع الاتهام إلى صبية من أحزاب قوى الحرية والتغيير الحاكمة، شارك معهم عضواً بلجنة إزالة التمكين.

وقال “موسى”: (من اعتدوا على  ندوة الطريق إلى الوطن صبية مساكين تم تحريشهم من قبل كوادر قحتيه نعرفها بالإسم والرسم)، متوعداً بفتح بلاغات في مواجهتهم واقتصاص حقهم بالقانون.

FB IMG 1634234799958

وقال “الشواني” بالتسجيل، أن الحضور قد تعرضوا إلى حصب بالحجارة، تبعها هجوم مباشر وتحطيم للمولد الكهربائي والكراسي ومكبر الصوت، مضيفاً بأن احزاب قوى الحرية والتغيير الحاكمة، لم تحتمل منا ولا كلمة، ولكننا سنواصل ولن نتوقف وهذا اليوم نعده انتصاراً لنا، مشددا على اللجوء إلى القانون في مواجهة المتهمين.

وكان معمر موسى عضو تيار المستقبل، قد دعا على صفحته، إلى حلقة نقاش تحت عنوان” الطريق إلى الوطن” مساء اليوم الخميس  بساحة اتني بتقاطع القصر مع الجمهورية بالخرطوم.

الخرطوم (كوش نيوز)



‫4 تعليقات

  1. صعاليق ليس غير
    ربنا يشفي المصابين ويعوض الخساير
    امامكم المحاكم ان كانت عادلة
    والله المستعان
    شغل بعثين وشيوعية كيسهم فاضي لكن باذن الله صاروا قاب قوسين او ادني من الزوال وحينها لا ينفع الندم وغدا لناظره قريب

  2. معظم السياسيين و العسكريين السودانيين إذا لم يحكموا صوت العقل سوف يرددون ( ي ريت ي ريت ي ريييييييييت ) !

  3. شكلك صدقت شعارات حرية سلام وعدالة .
    ما يحدث الان لم تشهده ايام البشير . كنا نشاهد محمد ضياء الدين وفيصل محمد صالح وكثيرين من اعضاء الحكومة الحالية ينتقدون الحكومة ويعارضون من علي شاشات التلفزيون . الان اين نحن من ذلك مع ناس فكي منقة ووجدي دريبات

  4. قلنا ليكم قحت والحرية والتغيير وأحزاب البعث والشيوعية يدل أهل الديكتاتورية الأصلي ما صدقوا الايام أثبتت ان أيام البشير افضل حتي في الحريات التي يدعونا .
    اللهم اعرفهم عننا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *