سياسية

وزير المالية: على حمدوك اغتنام الفرصة وحل الحكومة


طالب رئيس حركة العدل والمساوة، وزير المالية، د. جبريل إبراهيم، رئيس الحكومة، د. عبدالله حمدوك، بحل الحكومة، واغتنام هذه الفرصة وعدم إضاعتها؛ حتى تتجاوز البلاد الاحتقان السياسي، وأشار إلى أن حل الحكومة سيمهد للجلوس لحل المشكلات الأخرى.
وأضاف جبريل في مقابلة مع قناة (الحدث): “رئيس الوزراء له سلطة بموجب الوثيقة الدستورية بتشكيل الحكومة، واختيار الولاة، وعنده مساحة من الحركة يستشير ويستمع لمن يشاء، ويجب أن يغتنم الفرصة ولا يضيعها حتى يمتص الاحتقان السياسي بالبلاد ويحل الحكومة، ويشرع في إجراء مشاورات واسعة وتشكيل حكومة كفاءات ذات قاعدة عريضة ترضي الشعب، وتسعى لإقامة الانتخابات في موعدها “.
وتابع: “حل الحكومة يمهد للجلوس للتفاكر وحل المشكلات التي أمامنا لأن الذين اختطفوا الحكم غنموا غنيمة كبيرة، والآن يستأثرون بها، ولا يريدون التفاوض مع الناس، وبحل الحكومة ستذهب هذه الغينمة وتتهيأ البيئة للحوار”.
وقال إنهما يحترمان بعضهما البعض ويتصلان ويلتقيان بصورة مستمرة وليس هناك خلاف شخصي ولكن هناك خلاف في طبيعة تكوين الحكومة المركزية، وطريقة بعض مكونات قوى الحرية والتغيير وتعاملهم مع بعض أعضاء المجلس السيادة.

صحيفة السوداني



‫6 تعليقات

  1. حكمة والله وحكاية أدهشتني من البداية: جبريل ومناوي وادرول يتعاطون ويتفاعلون مع الحكومة في مكاتبها وفي الهواء الطلق يقولون أنها فاجرة وفاشلة ، فكيف لرجل وطني وعفيف وشريف يتعايش مع حكومة مغتصبة وفاشلة، أوليس الطلاق البائن بينونة كبري واقع لا محالة في هذه الحالة أم أنها الدياسة السياسية ما دايرك وما بحمل بلاك، اويعقل أن تحتل الحكومة التنفيذية ويبقى أنصار السلام وحدهم الراكزين في مواقعهم باعتبارهم كفاءات وجدارات معصومة من الفشل.

  2. اولا ياجبريل ابراهيم لوفي حل احلوك انت اول واحد لانك عملت مع النظام البائد ونظام البشير المعزول حاليا طيب عندقدومك لوزارة المالية قدمت شنو للشعب اولا وقدمت شنو من برامج وخطط ماعملت اي حاجة والبرنامج الموضوع حاليا ده برنامج الدكتور ابراهيم البدوي يعني كانك يابوزيد ماغذيت جيبناك ياعبدالمعين تعين بقيت ذي صاحبنا انا راي ان تسقيل

  3. عليك بتقديم إستقالتك لو الحكومة ما عاجباك..ولو الأكل ماعجبك ما تأكله يادنئ وبلاش التغوط في الماعون البتاكل منه.!

  4. الراجل ده ومناوي جو راجاله بجيشهم حاربو الانقاذ بالسلاح لمن انتم كنتم نايميين تفسو نايمين سكرانين كمان
    اديهم في راسهم بعثيين مرض الله لايوفقكم. دمرتو بلدي.

    1. هؤلاء يا صاحب الرجالة وسيد الدواس قد تفرقت بهم سبل الرجولة بعد معركة قوز دنقو وبطلها ماثل يدينون له بفروض الولاء والطاعة، وشكرا لثورة ديسمبر المجيدة التي رفعت عقيرتهم وجعلت منهم شركاء. فهم لا يمثلون شعوب دارفور أهل الجلد والرأس. وين الفور وين المساليت وين البرقد وين التنجر والتامة والمعاليا والسلامات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *