الأخبار

محافظ مشروع الجزيرة: احتجاز أسمدة في الموانئ يُهدد الموسم الشتوي


قال محافظ مشروع الجزيرة عمر مرزوق، إنَّ احتجاز أسمدة بالميناء الرئيسي على ساحل البحر الأحمر يُهدد الموسم الشتوي.

وكشف عمر مرزوق بحسب منصة الناطق الرسمي اليوم الاثنين، عن توزيع تقاوي قمح لإكثار البذور في مساحة (25) ألف فدان، مُوّلت من فائض الميزانية إضافةً لتمويلٍ كانت وجَّهته الحكومة لمحصول القطن.

ولجأت إدارة مشروع الجزيرة خلال العامين الماضيين إلى الإنتاج المحلي للتقاوي خاصةً محصول القمح، وتقوم بتوزيع تقاوي “محسنة” على المزارعين؛ لاستزراعها خلال هذا الشتاء وتعمل على تمويلها توطئةً لبيعها بأسعار مخفضة على المنتجين في الموسم الشتوي المقبل.

ونفى مرزوق، فتح المجال أمام دخول الأسمدة المحتجزة في الميناء.

ونوه إلى أنَّ الأسمدة مهمة ويجب توزيعها على المزارعين قبل وقت كافٍ، وأنَّ عدم وصولها يهدد ويضعف إنتاجية الموسم الحالي من القمح.

ونوه محافظ مشروع الجزيرة إلى أنَّ إدارته تنتظر تمويل مدخلات الإنتاج للموسم الشتوي الحالي، وكشف عن رفع ميزانية لوزارة المالية؛ لتغطية مساحة (450) الف فدان من محصول القمح.

وأردف: “لم يصلنا التمويل حتي الآن لشراء مدخلات الإنتاج”، وشدّد على أنهم حال تحصلوا على التمويل سيقومون بفتح عطاءات؛ للشراء المباشر من السوق نظراً لضيق الوقت وإغلاق الميناء لاستيراده من الخارج.

الصيحة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *