سياسية

وزراء حكومة حمدوك يتقدمون باستقالات جماعية


تقدم وزراء الحرية والتغيير باستقالات مكتوبة للسيد رئيس مجلس الوزراء، اليوم الاثنين.
الاستقالات قدمت من الوزراء والوزيرات التالية اسماؤهم:- د. مريم المنصورة الصادق المهدي
وزيرة الخارجية
– د. نصر الدين عبد الباري
وزير العدل
– د. الطاهر حربي
وزير الزراعة
– د. ياسر عباس
وزير الري
– د. الهادي محمد ابراهيم
وزير الاستثمار
– م. جادين علي العبيد
وزير الطاقة
– د. انتصار صغيرون
وزيرة التعليم العالي
– ا. تيسير النوراني
وزيرة العمل
– م. ميرغني موسى
وزير النقل
– د. عمر النجيب
وزير الصحة
– د. يوسف الضي
وزير الشباب والرياضة
– ا. نصر الدين مفرح
وزير الشئون الدينية
اما بقية الوزراء الخمسة الذين تمت تسميتهم من قوى الحرية و التغيير فوضعهم كالآتي: – الوزيران أ. حمزة يلول وزير الاعلام، و م. هاشم حسب الرسول وزير الاتصالات لم يتمكنا من حضور الاجتماع التفاكري للوزراء..
– الوزيران م. خالد عمر يوسف وزير شئون مجلس الوزراء، و ا. ابراهيم الشيخ وزير الصناعة، لم نتمكن من الاتصال بهما لأخذ رأيهما في تقديم الاستقالة لدكتور عبد الله حمدوك لانهما لا يزالان رهن اعتقال السلطة الانقلابية.
– وزير التجارة ا. علي جدو تحفظ على تقديم استقالته.
صيغة الاستقالة كالتالي:
بسم الله الرحمن الرحيم
السيد رئيس مجلس الوزراء الانتقالي الموقر
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
الموضوع: استقالة
بهذا انا ……………… اتقدم اليك باستقالتي عن منصبي كوزير/ة ل………..
و اشكرك و قوى الحرية و التغيير على الثقة التي اوليتوموها لي للعمل في حكومة الفترة الانتقالية الثانية.
مع وافر التقدير و الاحترام
22/11/2021



‫4 تعليقات

  1. انتوا وزراء يعني اكبر موظفين في البلد استقالتكم مفروش ما تكون زي استقالة الموظف الزعلان قال بدل الفصل أحسن الاستقالة .
    ركيكة وباهتة وكل فيها ريحة الوزارات.
    هو اصلا مافيكم زول عندو إنجاز عشان نتاسف عليهو.
    بس نحن زعلانين جد من مريم عمتنا لأنها سافرت كتير وضيعت قروشنا بدون فائدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *