رأي ومقالات

عيسى مصطفى: أمام حمدوك خيارين لا ثالث لهما


تنفيذ الإعلان السياسي الموقع بين الجنرال البرهان قائد المكون العسكري ود/عبدالله حمدوك تنفيذ سلحفائ هذا إن لم يكن يسير به حمدوك إلى الخلف متجهاً نحو ماقبل قرارات ٢٥ أكتوبر

لا أرى حمدوك ملتزماً بالاتفاق الموقع بينه والجنرال البرهان وذلك من خلال عودة حمدوك للتواصل والاجتماعات والتفاكر والتشاور مع قحت فقط دون القوى السياسية الأخرى والمعلومات عن لقاءاته المستمرة معها بغرض إعلان ميثاق سياسي لا يشمل كل القوى السياسية وقبل ذلك اعفائه لمن عينهم الجنرال البرهان ، وتعيناته لوكلاء الوزارات من أحزاب قحت الرباعية وهنالك الكثير من المؤشرات التي تدل على ان حمدوك لا يمضي قدماً التزاماً وتنفيذاً بالإعلان السياسي الموقع بينه والجنرال البرهان

أمام حمدوك خيارين لا ثالث لهما
اما أن يلتزم بالإعلان السياسي الموقع بينه والجنرال البرهان ويسرع في انفاذه وان يكون رئيس وزراء مستقل لكل السودانيين وان يقف على مسافة واحدة من جميع القوى السياسية وان يدعو بالاتفاق مع الجنرال البرهان جميع القوى السياسية للوفاق او ان يحزم حقائبه لأننا لن نقبل بالعودة إلى ما قبل ٢٥ أكتوبر

السبيل للوصول إلى صندوق الانتخابات هو الإلتزام بالإعلان السياسي وتحقيق التوافق وتعديل الوثيقة الدستورية او صناعة وثيقة دستورية تمتد للدستور و الدستورية بصلة وليست مثل ذاك الاتفاق السياسي بين قحت والمجلس العسكري الذي أطلقوا عليه (وثيقة دستورية ) وهو اقل من تحكم به قرية سودانية دعكم من دولة بعظمة وحضارة وقدم السودان ! ولا ادري ماهو المانع للعود لدستور ٢٠٠٥ بعد إجراء تعديلات عليه خاصة أن معظم إن لم يكن كل أحزاب قحت شاركة في صناعته !

اخيراً على حمدوك ان يخرج إلى الأضواء وان يعمل فوق التربيزة وان يخاطب الشعب السوداني لأن الراهن السياسي ما عاد يحتمل الغموض وايضاً عليه الإلتزام بالاتفاق السياسي الموقع بينه والجنرال البرهان وان يشكل حكومة كفاءات وطنية مستقلة عاجلاً ويخرج البلاد من حالة الفراق هذه ويدعو جميع القوى السياسية للتوافق
ومهم جداً بل من أوجب الواجبات على القائمين على الأمر حسم التدخلات الخارجية في شؤوننا الداخلية وقراراتنا الوطنية

عيسى مصطفى


‫3 تعليقات

  1. السيد البرهان قال اي شئ عملتو معاي حمدوك
    اذا الجميع متفق
    والحصل ربما هو …الجيش غضب ….برهان عمل مسرحيه 25 لاطفاء غضب الجيش كم يوم …والان حليمه رجعت للقديمه …. و4 طويله اخدو فتره استجمام ف فنادق 5 نجوم وعادو للعمل