سياسية

الحزب الشيوعي: حمدوك لم يقل الحقيقة كاملةً


اعتبر عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي كمال كرار أنّ الاستقالة التي تقدّم بها عبد الله حمدوك من منصب رئيس الوزراء لن تغيّر المشهد الدامي المسيطر على الساحة.

وأبان أنّ خطاب استقالة حموك كان عاطفيًا ولم يقل الحقيقة كاملةً وأهمل القتل الممنهج الذي حدث للثوار.

وقال كمال كرار بحسب صحيفة الحراك السياسي الصادرة، الثلاثاء، إنّ استقالة حمدوك لن تغيّر واقعًا لأنّ التصعيد الجماهيري سيستمرّ، ولأنّ الشعب السوداني يناضل الآن لاستعادة ثورته.

وأوضح كمال أنّ الشعب أصبح ينظر لحمدوك منذ أنّ وقع الاتّفاق السياسي مع البرهان في الحادي والعشرين من نوفمبر على أنّه رئيس وزراء في سلطة انقلاب ويضعه في خانة واحدة مع قائد الانقلاب والمكوّن العسكري.

باج نيوز


‫5 تعليقات

  1. ياخ ما تقول الشعب السودانى يناضل لاستعاده الثوره- قول نحنا حنناضل لاستعاد ثورتنا- ما تتكلم باسم الشعب

  2. قد صفع حمدووك قوي الحرية والتغبيش أشد صفعة
    وتركهم يصرخووون .

    لانو اتي من كل حمارة بمخمور واتي من كل سفارة بماجور.

    وا شماته الشامتين فيكم ياقحاتة ليست برجال دولة انتم حمير ولن تتعلموا من التاريخ شيء

    يثينة يا جميل هاك البل دا

  3. من الذي فوضكم للحديث باسم الشعب يا جهلة يا خواء العقل والمنطق… حمدوك انتم من اتيتم به وهو فشل لانه اراد تنفيذ برنامجكم الشيوعي الخبيث الغير قابل للتنفيذ ولعد الفشل ركلتموه كعادتكم

    1. القتل الممنهج صفة ملازمة للشيوعيين في كل أنحاء العالم. هذا الكرار لم يتفوه في يوم من الايام بجملة مفيدة واحدة.