منوعات

مركز أبو العز يحذر من انتشار مرض السكري وسط السودانيين


حذر مركز جابر أبو العز لمرضى السكري من مغبة انتشار نسبة الإصابة بالسكري وسط السودانيين.
وبلغت نسبة الإصابة (١٦٪)، وفق آخر إحصائية، بينما بلغ عدد المصابين غير المشخصين (٣) ملايين مصاب، في وقت اشتكى فيه المركز من النقص الحاد في الكوادر الطبية.

وعزا النقص لهجرة الكوادر المتخصصة في القدم السكري والجروح.
وأعلن عن إنشاء مركز الخرطوم للسكري بتكلفة (٤) ملايين دولار، الذي يحتوي على مركز متكامل يتكون من (٦) طوابق.
وبلغ عدد المترددين للعلاج بمركز جابر أبو العز أكثر من (٩٠) ألف مريض بنسبة تردد (١٥٠) إلى (٢٠٠) مريض يومياً.

وقال مدير المركز، بروفيسور محمد المكي أحمد عبد الله، في تصريحات صحفية بمناسبة اليوم العالمي للسكري، الذي يصادف ١٤ نوفمبر من كل عام، إن معظم الحالات المصابة بالقدم من السكري، يمكن تفاديها في حال الوصول مبكر للعلاج، والالتزام بلبس الحذاء الطبي الملائم لمرضى السكري.
وأضاف أن الجمعية أنشأت (٧) مراكز جديدة لعلاج مرضى السكري بالخرطوم والولايات.

صحيفة السوداني