رياضية

مونديال قطر.. بولندا توقف طموح السعودية بثنائية


خطف المنتخب البولندي ثلاث نقاط مهمة عقب تغلبه على نظيره السعودي بهدفين نظيفين، السبت، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة لبطولة كأس العالم “قطر 2022”.

دخل المنتخب السعودي أرض استاد “المدينة التعليمية” منتشيا بالملحمة الكروية التي قدمها في الافتتاح وفوزه على نظيره الأرجنتيني، بينما حضر زملاء ليفاندوفسكي بعد تعادل سلبي أمام المكسيك.

تميز الشوط الأول باستحواذ وأفضلية سعودية صنعها محمد كنو بتحركاته المزعجة للدفاع البولندي في العمق، واختراقات فراس البريكان مع المميز سالم الدوسري من الأطراف.

الدقيقة 13 شهدت أخطر فرص “الأخضر” عندما مرر البريكان إلى كنو الذي سدد كرة قوية أبعدها الحارس البولندي تشيزني بصعوبة إلى ركلة زاوية.

ومن أول محاولة حقيقية للبولنديين، سجل لاعب الوسط بيوتر زيلينسكي هدف التقدم لمنتخب بلاده مستغلا تمريرة عرضية من ليفاندوفسكي تابعها بيمناه صعبة على محمد العويس في الدقيقة 39.

ورغم التخلف بالنتيجة، لم تقل رغبة المنتخب السعودي في التهديف، وهو ما كان قريبا من التحقق لولا استمرار تألق تشيزني الذي تصدى لركة جزاء نفذها سالم الدوسري ارتدت إلى محمد البريك ليُسدد مرة أخرى لكن الحارس البولندي ظهر مجددا وأبعد الكرة عن مرماه.

الشوط الثاني بدأ بمحاولة خطيرة من الدوسري وجدت تشيزني، ثم سدد البريكان لكن كرته جاءت بعيدة عن الشباك، قبل أن يحاول المهاجم البولندي أركاديوز ميليك برأسية ردتها العارضة عوضا عن العويس.

القائم تدخل هو الآخر ومنع ليفاندوفسكي من التسجيل في الدقيقة 65، ليعود تشيزيني ويضع نفسه نجما مطلقا للمباراة بتصديه لكرة صعبة من الدوسري.

الطرفان تبادلا الفرص إلى غاية الدقيقة 82 التي عرفت تعزيز بولندا تقدمها عن طريق ليفاندوفسكي الذي خطف الكرة من المالكي وواجه العويس بثقة محرزا ثاني الأهداف لبولندا والأول له في تاريخ مشاركاته بنهائيات كأس العالم.

بعد الهدف انخفض رتم اللعب وبقيت النتيجة على حالها حتى صافرة النهاية التي أعلنت انتصار بولندا وإيقاف طموح “الأخضر” بتحقيق فوز ثان والتأهل إلى الدور الثاني.

ورفعت بولندا رصيدها إلى 4 نقاط وضعتها مؤقتا في صدارة الترتيب، في حين ظلت السعودية ثانيا بـ 3 نقاط، بانتظار نتيجة المباراة الأخرى التي ستجمع الأرجنتين مع المكسيك، مساء اليوم.

العربية نت