سياسيةأبرز العناوين

القاش يجتاح مدينة اروما ولاخسائر في الارواح

اجتاحت صباح الثلاثاء مياه نهر القاش مدينة أروما، إحدى مناطق محليات ولاية كسلا الشمالية، نتيجة لانهيار جزء من جسر الصعايدة بسبب تدفق المياه الكبير. أدى ذلك إلى وصول المياه إلى الأحياء الشرقية للمدينة والسوق، دون الإبلاغ عن أي إصابات أو وفيات.

وفي هذا السياق، أطلع والي كسلا المكلف، اللواء ركن معاش الصادق محمد الأزرق، لدى لقائه مع أمين عام الحكومة المكلف الأستاذ علي أبوفاطمة كرار ووزيري الإنتاج والموارد الاقتصادية والتربية والتوجيه، على حجم الأضرار الناتجة عن تدفقات المياه. أشار أبوفاطمة خلال الإحاطة التي قدمها إلى الاستجابة والتحرك السريع من قبل اللجنة العليا للطوارئ، التي قامت بالإجراءات اللازمة لتصريف المياه حتى لا تحدث مزيدًا من الأضرار.

وأفاد أبوفاطمة بعدم الإبلاغ عن أي إصابات أو وفيات، وأن فرق الحصر، بالتعاون مع سلطات المحلية، تعمل على مدار الساعة برفقة اللجنة الممثلة في إدارة الدفاع المدني. وأوضح أن وحدة ترويض القاش تبذل قصارى جهدها لسد الانهيار الأخير في الجسر.

وأشار إلى أن المنظمات الطوعية ومفوضية العون الإنساني تحركوا لتقديم الدعم للمتضررين، بالإضافة إلى الاستجابة الرائعة من ديوان الزكاة.

ووجه الوالي امين عام الحكومة ومفوض العون الانساني للقيام بزيارة ميدانية للوقوف على الاوضاع ومعرفة الاحوال باروما.
سونا