كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الكويت: ارتفاع عدد ضحايا حريق “خيمة الزفاف” إلى 45 قتيلا


شارك الموضوع :

الكويت : ارتفعت حصيلة ضحايا الحريق الذي شب في خيمة نسائية خلال حفل زفاف كويتي ليلة السبت إلى 45 قتيلا .

ونقلت محطة “الراي” التليفزيونية الخاصة عن المدير العام للادارة العامة للاطفاء اللواء جاسم المنصوري قوله ان 61 شخصا أصيبوا بحروح خطيرة.

وذكرت وكالة الانباء الكويتية الرسمية “كونا” انه تم انتشال 41 جثة من موقع الحريق الذي وقع في منطقة الجهراء غرب مدينة الكويت.

وقال المنصوري لكونا “ان عدد الجثث مرشح للارتفاع” . مشيرا الى وقوع عدد كبير من الاصابات جراء الحريق والتدافع عند اندلاعه.

واضاف ان “الادارة العامة للاطفاء وجهات الاختصاص فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات اندلاع الحريق.”

وفي اغلب حفلات الزفاف بالكويت يتم فصل الرجال عن النساء. وغالبا ما تنصب خيام خصيصا لهذه المناسبة.

وقالت صحيفة السياسة الكويتية في عددها الصادز فجر اليوم : “منطقة العيون التي كانت على موعد مع الاحتفال بزفاف أحد أبنائها أمس فاجأتها الكارثة باندلاع نيران اجتاحت خيمة الافراح التي احتشدت فيها زهاء 300 سيدة وطفل, ما ادى الى وفاة نحو 45 سيدة وطفل وفق المعلومات غير النهائية تفحمت جثثهن حيث افيد عن نقل 37 جثة من الموقع الى الطب الشرعي, فيما اصيبت اكثر من ثمانين حالة تم نقلهن الى مستشفى الجهراء قبل ان يتم توزيعهن على بعض المستشفيات الاخرى”.

وفي وقت لاحق أفادت وسائل الاعلام ان الحريق اندلع قرابة الساعة التاسعة وعشر دقائق ليلا في الخيمة التي نصبت في باحة منزل ذوي العريس من آل الظفيري في منطقة العيون قطعة 1 شارع 14, وقد تدافعت النساء الى الفرار من الحريق الذي ادت قوته الى تفحم جثث عدد من النساء والاطفال وقد تعذر التعرف على بعضهن, فيما اصيبت عشرات النساء بحروق متفاوتة.

هذه الكارثة استدعت تدخل فرق الاسعاف واحتشدت زهاء 50 سيارة اسعاف لنقل المصابين الى المستشفيات التي فرضت فيها حالة الاستنفار وتم استدعاء الاطباء والممرضين كما تدخلت سيارات اسعاف الجيش وفرق الدفاع المدني والاطفاء لاخماد الحريق الذي شاركت في اطفائه 4 فرق واجلاء المصابين الى المستشفيات التي فرضت حولها اجراءات مكثفة لتسهيل وصول سيارات الاسعاف والدفاع المدني, واعلن المدير العام للاطفاء اللواء جاسم المنصوري انه فتح تحقيق لمعرفة اسباب الحريق.

محيط

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس