كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

إلقاء زجاجة (ملتوف) داخل دار الحزب الشيوعي والشرطة تباشر التحريات



شارك الموضوع :

قال المتحدث الرسمي باسم الحزب الشيوعي يوسف حسين أمس (الثلاثاء) أن مجموعة مجهولة ألقت (زجاجة ملتوف حارقة) في دار الحزب بالخرطوم(2) عند الساعة الثانية عشر من ليل (الاثنين) الماضي ، وكشف عن مباشرة الشرطة لتحرياتها حول الواقعة .
وأشار يوسف إلى أن الدار كانت خالية من أي نشاط للحزب الشيوعي ولا يوجد بها أي من قياداته عند إلقاء شخص مجهول الهوية لهم بالزجاجة. وقال إنه سمع وعند سماع أعضاء الحزب الموجودين بالدار لصوت الارتطام هبوا للوقوف على جلية الأمر وأضاف : “وتم فتح بلاغ أمام وكيل النيابة بالقسم الأوسط تحت المادة (147) إجراءات أولية ولا تزال التحريات جارية” . وأضاف:” هذا إجرام ويد آثمة تقصد الإرهاب، ونحن لا نخاف منه”.


(صحيفة الأهرام اليوم)

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1

        يا ناس الحزب الشيوعى القال ليكم منو دى مجموعة مجهولة انتو كان كدة ماعارفين حاجة . الالقى قزازة المنتوف دى هو الشعب السودانى باكملة وكان المفروض تكون هذة الزجاجة عبارة عن طن من مادة TNT عشان……………………………………. ونرتاح منكم .. قال اية مجموعة مجهولة… باللة !!!!! ومعذرة ياناس الشرطة عندكم مهام اكبر التفتوا لها وسيبكم من هؤلاء

        الرد
      2. 2

        [B]عجيب و الله يوسف ده ركزو في كلامو . أول قال مجموعة مجهولة تانى قال شخص مجهول يعني واحد ما مجموعة،
        بعدين قال الدار كانت خالية من أي نشاط و لا يوجد أى من القيادات يعنى هو ما كان حاضر
        وكمان سمع بعض أعضاء الحزب الما كان عندهم نشاط يجوز كانو بيلعبو كشتينةأُمال البيفبركو الإشاعات ديل كانو وين ،
        الظاهر لمن حكاية صفية باظت قالو يجربو الملتوف بعدين أنا مستغرب ليه ما إتهمو المؤتمر الوطني
        , [/B]

        الرد
      3. 3

        والله فعلاً هذة ليست مجموعة بل هو مجموعة من الشعب السودانى ايها العملاء وبعدين الحزب الشيوعى انتهى من بلدة نفسة انتو لسع مع القديم بعدين انتو ما زول دايركم يعنى انتو دايرين نفسكم بعدين خلونا من قصص الوهم بتاعتمكم دى الظاهر دايرين تعملو لنفسكم هيلمانا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس