كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

محاكمة (7) أشخاص بتهمة إنشاء إذاعة لتغيير النظام بتمويل هولندي .. !


شارك الموضوع :
[JUSTIFY]ناقشت محكمة الخرطوم الأوسط الجنائية أمس برئاسة مولانا عبد المنعم سليم و المتحرى عقيد شرطة عوض الكريم أبو زيد المتحرى فى إذاعة دينقا و التي يواجه الاتهام فيها سبعة من المتهمين تحت عدد من مواد القانون الجنائي تتعلق بالاشتراك و التخطيط لتقويض النظام الحاكم الدستوري و التجسس و إنشاء شبكة لاستلام المعلومات و مستندات رسمية تدعو لمعارضة السلطة العامة بالإضافة الى نشر أخبار كاذبة و مواد أخرى من قانون الاتصالات .

و كان جهاز الأمن و المخابرات الوطني قد القى القبض على عشرة متهمين و شطب الدعوى فى مواجهة ثلاثة منهم و سجل المتهمون اعترافات قضائية و ثبت من التحريات ان المتهمين قاموا بإنشاء محطة بث اذاعى تحت مسمى (إذاعة دينقا) تبرز لإبراز الجرائم فى دارفور و قضايا النازحين و إضعاف الحكومة السودانية و إعلاء دور المنظمات الأجنبية و المواصلة فى مشروع المحكمة الجنائية و تهديد الأمن القومي .
و بحسب إفادات المتهمين التي أدلوا بها فى يومية التحري ان المحطة الإذاعية لم يستخرج لها تصريح من السلطات المختصة فى الدولة , وكان المتحرى قد ذكر فى إفاداته انه قد وردت إليهم معلومة لجهاز الأمن و المخابرات الوطني بوجود شقة شرق حديقة القرشي بالخرطوم دارت فيها اجتماعات بين سودانيين و أجانب ومن خلال المراقبة اتضح ان المبنى عبارة عن إذاعة وجد بداخلها استديو كامل بكل الأجهزة القابلة للبث الاذاعي و تم ضبط 13 شخص و هم فى حالة اجتماع و تم حجز محتويات الشقة كمعروضات و التي تشمل جهاز مكبر صوت و لابتوب و شاحن كبير و صغير و سماعات (لاش) و ماوس و وصلة و فلاشات و عدد من السيد يهات و دفتر إيصالات و مبلغ أربعين ألف جنيه , كما تم العثور على ملف يحوى مساهمات إخبارية من احد مراسلي الإذاعة وضع كمستند اتهام و ملف يوضح ميزانية المكتب الميداني فى السوداني و هي عبارة عن فواتير قدمت كمستند اتهام .

و كان المتهم الأول قد ذكر فى إفاداته فى يومية التحري انه التقى بشخص هولندي الجنسية و طلب منه العمل لتقديم معلومات عن منطقة دارفور و عكس الجوانب الثقافية ثم قام بتسفيره الى هولندا تلقى فيها تدريباً على العمل الصحافي و الاعلامى خلال فترة أسبوعين , مشيراً الى انه تم اختيار أسم (دينقا) لمحطة الإذاعة فى هولندا , و قال ان الإذاعة تعمل حوالي ثلاث ساعات يومياً من السابعة الى الثامنة صباحاً و من السادسة الى الثامنة مساءاً و تتحدث بلغة الغرب الدارجى و تستخدم لغة الفور و المسا ليت و الزغاوة، و كشف فى إفاداته انه كان يعمل منسقاً ثقافياً براتب قدره ألف و مئتى يورو فى الشهر .

و قد ذكر المتحرى ان المتهمين السبعة قدموا اعترافات قضائية , مشيراً الى أنهم ذكروا ان الاعترافات أخذت منهم تحت التهديد , و أوضح المتهم الأول ان الإذاعة تهدف لتعرية الحكومة السودانية أمام الرأى العام بتمويل من دولة هولندا و ان المضبوطات (فلاش و لابتوب) تحوى تقارير تتحدث عن النازحين و معسكرات دارفور و أخبار حكومية تخص دارفور , و أكد المتهم انه قد زار المحكمة الجنائية الدولية (التيفنوبراس) .
[/JUSTIFY]

فنون

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        الأذاعه تسمى دبنقا على ما اظن وهي تعكس ما يدور في دارفور ومعسكرات النازحين بصوره منافيه لأداب المهنه.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس