كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الأمم المتحدة تنصح قرويي جنوب السودان بالفرار من مناطق القتال القبلي



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]نصحت الأمم المتحدة سكان القرى في بلدة بيبور بجمهورية جنوب السودان بالفرار خشية زحف المقاتلين الذين ينتمون إلى قبيلة عرقية منافسة.
وذكرت التقارير إن مقاتلي جماعة النوير يلاحقون أفراد قبيلة مورلي مع استمرار الصراع على الماشية ومناطق الرعي.

وكان مئات الآلاف من قبيلة المورلي قد فروا من بلدة بيبور بعد تعرضها للهجوم من جانب قبيلة النوير يوم السبت الماضي.

وقالت بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان: “إن القوات الحكومية استعادت السيطرة على وسط بلدة بيبور التي كان مقاتلون من قبيلة النوير قد سيطروا عليها في هذا اليوم”.

وقال ويل روس مراسل هيئة الإذاعة البريطانية الـ “بي بي سي” في شرق أفريقيا: “إن بعض مقاتلي النوير بقوا في بيبور غير أن العديد منهم غادراها”.

وكانت ليز غراند المتحدثة باسم البعثة صرحت بأن الآلاف من مقاتلى قبيلة النوير لايزالون في محيط البلدة مما يشكل خطرا على أفراد قبيلة مورلي الذين فروا من القتال.

وأضافت أن مقاتلي قبيلة النوير يتحركون جنوبا في جماعات و يضرمون النيران في المناطق التي يمرون بها.

وأشارت غراند إلى أن الحكومة ترسل تعزيزات من قوات الجيش والشرطة لإحكام سيطرتها على البلدة.

وكانت منظمة أطباء بلا حدود قد أعربت في وقت سابق عن قلقها العميق بشأن سلامة أكثر من 130 من العاملين لديها لاذوا بالغابات هربا من الصراع بين قبيلتي النوير ومورلي في ولاية جونقلي.

وكان حوالي 6 آلاف مقاتل من قبيلة النوير هاجموا بلدة بيبور بسبب خلافات على الماشية ومناطق الرعي.

وجاء الهجوم في الوقت الذي كان حاكم ولاية جونقلي ونائب رئيس جنوب السودان يحاولان التوسط بين القبيلتين المتناحرتين.

وكانت الأمم المتحدة حركت كتيبة من قواتها المقاتلة يوم الجمعة إلى مدينة بيبور للحيلولة دون وقوع اشتباكات بين القبيلتين.

وفر عشرات الآلاف من أبناء المورلي من البلدة خلال اليومين الماضيين خوفا من القتال.

ويطالب رجال قبيلة النوير بعودة النساء والأطفال الذين يقولون إن قبيلة المورلي اختطفتهم في شهر أغسطس/ آب الماضي.

يذكر أن الخلافات القبلية أدت إلى سقوط حوالي ألف قتيل في جنوب السودان خلال الأشهر القليلة الماضية، ويعود السبب الرئيسي في اندلاع هذه المواجهات إلى التنافس على الماشية، حيث تمثل الأبقار أحد معايير المكانة الاجتماعية في جنوب السودان.
[/JUSTIFY]

شبكة محيط

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        [SIZE=7]متوفع[/SIZE]

        الرد
      2. 2

        نصيحة غالية فروااااااااااا دي ؟؟ قوات العدل والمساواة دخلت 16 قرية ومدينة وعاثت فسادا ونهبا واعتقال للشباب ومصادرة للأموال وهم في الطريق للجنوب هاربيين ومع ذلك لم تصدر ادانة من القبيحة رايس أو الأمم المتحدة لامن قريب ولامن بعيد ؟ في دارفور الجيش لما يتحرك تكون ابادة جماعية .. ! أما لامن تباد قبيلة في الجنوب وتخطف نسائها ويخطف أطفالها ويقتل رجالها وتنهب مواشيها فهي تكون نزاع محدوود يستحق تقديم نصيحة مثل فرووااااااااااا مع التأكيد أن حكومة الجنوب تحركت وسوف تتحرك ولديها النية في التحرك ؟؟ سير سير يالبشير وحريقة في مجلس الأمن الدولي وأمريكا .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس