كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

أدلة جديدة حول فساد قيادات بالدولة والجيش الشعبي بجنوب السودان



شارك الموضوع :
[JUSTIFY]كافأ الفريق سلفاكير ميارديت رئيس دولة الجنوب مستشاره للشئون القانونية تيلار دينق بمنصب ممثل الدولة بالأمم المتحدة نظير النتائج المهمة التي توصل إليها الأخير في جولاته لعدة دول للتحقيق في جرائم فساد لقيادات رفيعة بالجيش الشعبي وحكومة دولة الجنوب .

وقال مصدر حكومي رفيع من دولة الجنوب فضل عدم الكشف عن هويته في اتصال هاتفي مع مركز السودان للخدمات الصحفية الليلة الماضية ، إن أبرز المهام التي نجح فيها تيلار دينق كانت في كشفه عن أرصدة مليونية بعدد من الدول الغربية تخص الأموال المختلسة من دولة الجنوب .

ويتهم سلفاكير باختلاس هذه الاموال كلا من جيمس هوث رئيس أركان الجيش الشعبي واليجا مالوك محافظ بنك جنوب السودان السابق واوياي دينق اجاك وزير الأمن الداخلي واللواء توماس دواس مسئول الامن الخارجي وباقان اموم اوكيج الأمين العام للحركة الشعبية.

وأكد المصدر أن تيلار دينق وضع رئيس حكومة الجنوب في الصورة تماما حول كافة الأموال المختلسة من قبل المجموعة المشار إليها عبر الأدلة المتمثلة في كشوفات الحساب والودائع في أكثر من 3 دول أوربية ودولة عربية أخرى .

وأوضح المصدر أن رئيس دولة الجنوب قد منح تيلار منصب ممثل حكومة الجنوب بالأمم المتحدة نظير مجهوداته الضخمة في كشف العديد من ملفات الفساد بدولة الجنوب ، واضاف قائلا “حتى الآن تيلار متردد في قبول المنصب الجديد”.[/JUSTIFY]

محيط

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        فكونا من دولة الاماتونج فقط ركزوا علي ترحيلهم من
        السودان
        ربنا خلصنا منهم

        الرد
      2. 2

        [B][SIZE=5][FONT=Arial Black]لم يعد يهمنا في كثير أو قليل أمر هذه الإختلاسات فهذا شأن دولة اخرى ، وكل هذا الذي يفعله هذا السكران دوم في مفاوضلاته مع السودان إنما ليشغل شعب جنوب السودان في التفكير في ثروات بلادهم وإين ذهبت[/FONT][/SIZE][/B]

        الرد
      3. 3

        عملتها ظاهرة يا عمنا سلفا
        وزعت المسكين للامم المتحدة في شكل ترقية عشان ما يمرق ورق زيادة ويدخلكم في مشاكل توزيعاتك خطيرة

        الرد
      4. 4

        [FONT=Arial][SIZE=7]هذا دليل على ولادة دولة ديمقراطية من رحم سودان الفساد[/SIZE][/FONT]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس