كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الأمين العام لإتحاد أصحاب العمل السودانى يدعو لخلق علاقات مباشرة بين القطاع الخاص السودانى والأمريكى



شارك الموضوع :

دعا السيد بكرى يوسف عمر الأمين العام لإتحاد أصحاب العمل السودانى الى ضرورة خلق علاقات إقتصادية مباشرة بين قطاعى الأعمال السودانى والأمريكى بما يسمح للقطاع الخاص فى البلدين بتبادل المعلومات وتبادل الزيارات وتنظيم الفعاليات المشتركة حول واقع الأعمال فى كل بلد ، وبناء القدرات ، والتى من شأنها إرساء قاعدة متينة لإنطلاقة وبدء أعمال إقتصادية وتجارية مشتركة مثمناً الدور المتعاظم الذى تقوم به غرفة التجارة الأمريكية حول العالم .
واضاف السيد يوسف الى ان السودان لم ينل حظه من الدعم الكبير الذى تقدمه الحكومة الأمريكية والفعاليات الغير حكومية فى دعم عمليات التنمية حول العالم مشيراً الى عدد من المبادرات التى تم تنفيذها فى الدول النامية وتحديداً فى قارة أفريقيا ، وإعتبر سيادته ان هذا اللقاء الذى إنعقد بدار إتحاد أصحاب العمل السودانى وضم القائم بالإعمال الأمريكى بالسودانى وعدد من طاقم السفارة بالسودان وعدد من رجال الأعمال جزء من جهود إتحاد أصحاب العمل السودانى لتفعيل وتنشيط العلاقات الإقتصادية والتجارية مع العالم الخارجى ، خصوصاً الدول ذات الثقل الإقتصادى والسياسى .
وركز الأمين العام لإتحاد أصحاب العمل السودانى على ضرورة وضع خارطة طريق تسهل خلق علاقات إقتصادية وتجارية بين البلدين ، وأكد ان القطاع الخاص السودانى يمكن أن يلعب دوراً كبيراً خلال المرحلة القادمة ، داعياً الى إشراك القطاع الخاص الأمريكى فى هذا الحوار .
وفى حديثه شدد السيد القائم بالإعمال الأمريكى بالسودان على ضرورة مواصلة الحوار ، وأمن على أهمية وضع خارطة طريق تسمح بخلق آلية مناسبة لتأسيس علاقات جيدة بين قطاعى الأعمال فى البلدين ، وأكد على رغبتهم فى دعم القطاع الخاص السودانى والإهتمام وتشجيع رواد الأعمال بإعتبارهم قواد المستقبل .
وشهد الإجتماع مناقشات عديدة من الجانبين ، حيث اشار الجانب السودانى الى ضرورة الإحاطة بالإثار التى خلفتها المقاطعة الإقتصادية على قطاع الأعمال وعلى شعب السودان ، وطالبوا خلال الإجتماع أن تقوم أمريكا بدورها تجاه بناء وإستدامة السلام بالسودان وجنوب السودان وذلك بالمساهمة فى إقامة مشروعات مشتركة على الحدود وإقامة ربط برى بين البلدين ، والمساعدة فى حل المشاكل التى تعوق التنمية بالسودان والمتمثلة فى الديون الخارجية ، ورفع الحظر الإقتصادى على بقية القطاعات أسوة بقطاعى الزراعة والأدوية .

سونا

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس