كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

نافع: المعارضة تتلقى الأوامر من الغرب وتناصر الحركات المسلحة لإسقاط النظام


شارك الموضوع :

[JUSTIFY] اعلن نائب رئيس المؤتمر الوطني،الدكتور نافع علي نافع،ان المعارضة هى التى دبرت المحاولة الانقلابية الاخيرة بمساعدة عدد من الإسلاميين الذين لديهم اطماع شخصية.
ووجه نافع لدى مخاطبته ظهر أمس،لقاءً حاشداً بقرية الكريدة بولاية النيل الابيض، انتقادات حادة للمعارضة ،وقال انها لاتملك رؤية لحكم السودان كما انها لاتتفق الا فى شىء واحد هو ازالة النظام الحالى،مؤكداً انها تتلقى الاوامر من الغرب والعلمانيين وتناصر الحركات المسلحة لاسقاط النظام .
وجدد نافع ،بحسب سونا،تمسك الانقاذ بالشريعة ،مؤكدا انها لن تحيد عنها ابداً لان الشريعة هى البرنامج الاقتصادى والسياسى والعلاقات الخارجية والعبودية المطلقة لله رب العالمين، واكد ان المؤامرات التى تحاك ضد السودان لن تزيده الا قوة ومنعة، واضاف ان الحق سينتصر ولو بعد حين وان الباطل سيهزم.
إلى ذلك دعا القطاع السياسي بالمؤتمر الوطني، الي ضرورة تقديم المتهمين في المحاولة « التخريبية « الاخيرة الي محاكمات عادلة، وطالب بعدم تناول القضية سياسيا حتي لا يؤثر ذلك في سير التحقيقات، واعتبر زيارة وفد دولة جنوب السودان برئاسة كبير المفاوضين باقان اموم تفسر ايجابا في صالح الاتفاقيات الموقعة بين البلدين ،وحث المبعوث الامريكي برنستون ليمان والمجتمع الدولي على تشجيع حكومة الجنوب لتنفيذ الاتفاق .
وقال مسؤول الاعلام بالمؤتمر الوطني، البروفيسور بدر الدين احمد ابراهيم، في تصريحات صحفية، عقب اجتماع القطاع السياسي برئاسة حسبو محمد عبد الرحمن أمس، ان القطاع استمع الي مستجدات المحاولة التخريبية.
وامن علي استمرار التحقيقات والعدالة في المحاكمات، وعدم تناول القضية اعلامياً حتي تكتمل دون تأثير على مجريات الاحداث ، مؤكدا ان المحاولة هي قضية امنية وعسكرية كل تفاصيلها الداخلية من اختصاص الاجهزة الامنية ،مبينا ان اي حديث فيها في الاطار السياسي قبل ان يكتمل التحقيق يعيق سير التحقيقات .
واكد ابراهيم ترحيب حزبه بزيارة كبير مفاوضي دولة الجنوب باقان اموم الي الخرطوم لتحريك ملفات التعاون، معربا عن امله في ان يتحرك الملف الامني في اطار الترتيبات التنفيذية في ارض الواقع باعتبار ان الاتفاقيات الـ8 تمثل حال ضرورية للاستقرار والتعايش،واضاف ان وجود باقان في الخرطوم لدفع الاتفاقيات نحو التنفيذ ،و يفسر إيجابا في صالح الاتفاقيات وفي رغبة وحرص جنوب السودان على ان ينفذ الاتفاق.
وشدد ابراهيم على ان اي حراك من المجتمع الدولي يتعين ان يكون في صالح الوصول الي تنفيذ الاتفاقيات ،وسيكون مرحبا به،وطالب المبعوث الامريكي برنستون ليمان والمجتمع الدولي بأن يدفع حكومة الجنوب الي المضي في تنفيذ الاتفاقيات.
[/JUSTIFY]

الصحافة

شارك الموضوع :

8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        فى هذه الصفحة من النيلين نجد ثلاثة تصريحات متضاربة … مابين تصريحات نافع وغازى والصوارمى تضيع الحقيقة هل للإنقلابيين صلة بالأحزاب كما يقول نافع أم لاتوجد صلة كما يقول الصوارمى أم أنهم إسلاميون كما يقول غازى …

        الرد
      2. 2

        [SIZE=3]هاهاهاهاها كاكاكاكا الزول لسا عايش في العصر الحجري الناس فتحت يانافع وعارفين مين البخرب البلد بعدين الغرب ديل مش انت بي نفسك بتقعد معاهم ولا في غرب تاني نحن م عارفنوا,, وياتو حركات مسلحة وديل الرجال الكانوا في الميدان .. هل تم اعتقالهم لانهم قاموا بتخريب الزراعة والصناعة والقوات المسلحة والاقتصاد والخارجية والصحة والتعليم والاخلاق اذا فعلوا كل هذا يجب محاكمتهم[/SIZE]

        الرد
      3. 3

        اتمنا يادكتور ان تنتبه لخطابك ، فالمعاضة فى اى مجتمع شئ طبيعى وشئ صحى والا ما استقامة الحياة ، اما انها عميلة للغرب ان كان حقا يجب معاقبة اولئل بالقانون لا بالخطب فقانون السودان يكفل عقاب كل عميل لعدوا والشرع يامر بذلك ، اماالكسب بجثث المعارضة فهو ضحل ولا يفيد كثيرا بل سالب لان من واجب الحكومة مساعدة المعارضة لتكون جسم قوى حتى تستطيع ارشاد الحكومة لاخطائها بدلا من دفعها دفعا للعمالة ولا اعتقد انك تقود عربتك دون مريات ،اما اذا كان ليس لها برنامج فهذا كارثة للسودان لامحمدة فيها للمؤتمر الوطنى ، فلو كنت مكانك لخصصت ميزانية لاحزاب المعارضة وحميتها بقوة القانون واصلحت لها فالاسلام لم ينتشر الا بالمعاملة الحسنة لا باستعمال السلطة ، والمؤتمر الوطنى المسؤول الاول عن ضغف المعاضة ودفعها للعمالة لانه لاخيار امامها، اما الحركات المسلحة يا دكتور فهم من ابناء هذه البلد دفعوا مكرهين لحمل السلاح والحرب ليست نزه تبتغى وانما الخيار الصعب للرجال فكان الاجدر بك ان لا تنام حتى يعودوا الى وطنهم والمعارضة علاقتها طبيعة مع هذه الحركات والا كيف تعالج المشكلة اذا لم يكن لها علاقة مع المواطنين ولاتنسى ان الحكم يعطيه الله لا انت ومؤتمر ولا متامر لا تنسى انك الحاكم وانك لم تدعوهم بل نفرتهم عن الطريق الذى تراه مستقيما ، وماذا تنتظرها اذا اغلقت بابك دونها فهل تريدها تاتيك صاغرة وهل يفيد ذلك المؤتمر الوطنى كحزب فهو حتما لايفيد السودان لان مصلحة السودان بتنوعة السياسى والثقافى ووووو ،

        الرد
      4. 4

        [FONT=Arial][SIZE=5][B]
        شريعة الله الغراء على الروؤس.. لكن شريعة أولاد نافع أو أولاد الترابي دا الشيء اللي ما بنقبله ولو على الأجساد[/B][/SIZE][/FONT]

        الرد
      5. 5

        لقيت السلطة حلوة عشان كدى يا الكنان مش عايز ازعاج
        دا حا ترجع ترعى الغنم فى لاهاى

        الرد
      6. 6

        ابن خلدون قال بعد زيارة الي الشرق:-
        …………الغرب خير ارض ولي دليل عليه……….
        …………البدر يبزغ منه والشمس تسعي اليه………
        قديمة يا ما نافع شوف غيرها…. الغرب ما قتل ولا نهب أموال السودان ….انتم من قتل وفصل وشرد ونهب….

        الرد
      7. 7

        والله العظيم الكزب اصبح سمتكم يا موتمرجيه الصوارمي قال بنص العباره” لم ترد الينا اي معلومات من التحقيق ما يفيد ان احزاب المعارضه لها دور في العمليه الانقلابيه” يا ريت لو الانقلاب تم عشان يريحنا من وجوه كلما نتزكر التلفاز نزكرها يا ريت الانقلاب نجح عشان نتحول لحكم مدني ونرتاح من الخطابات الكزوبه والشعارات الفارقه. والله انت وحكومه الانقاز اصبحوا عندي مثل الاحزاب البايده واجلكم قرب ما بعيد ونسال الله ان يعجل به ويولي علينا ما هو اعدل منكم اميييييييييييييين

        الرد
      8. 8

        الغرب الآن هو جنة الأرض لكل الهاربين من عذاب حكامهم في الشرق من امثالكم والوطنية ليست صكوك غفران تمنحها لاتباعكم وتحجبها عن من يعارض الحكومة ، وصحيح الأختشوا ماتوا والله العملتوا انتم في الاسلام والسودان لاثماثله خيانة ولو دام الحكم لغيركم لما وصل لكم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس