كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

حركة العدل و المساواة تنفي مشاركتها في المحاولة الانقلابية



شارك الموضوع :
نفت حركة العدل والمساواة ما وردت من أنباء عن مشاركتها في المحاولة الانقلابية الأخيرة، وقالت على لسان محجوب حسين مستشار رئيس الحركة للشؤون الإعلامية إن المعلومات التي وردت في صحيفة الانتباهة وتناقلتها الوكالات الإعلامية أقل ما فيها إنها ضعيفة من حيث الشكل و المضمون ناهيك عن التناقضات و التي لا يمكن أن تفوت علي الشارع السوداني الحصيف و الذي تفنن بعد ما إكتسب المناعة في فرز و تحديد كل ما ينتج إليه إعلاميا من طرف هذه الأجهزة ، حيث قالت الصحيفة إنها تحصلت علي تفاصيل الإعترافات التي أدلي بها المتهمون في المحاولة الإنقلابية الأخيرة و التي تم عرضها بالصوت و الصورة بواسطة مدير جهاز الأمن و المخابرات الفريق أول إبراهيم عطا و مساعد رئيس الجمهورية د. نافع علي نافع في لقاء خاص و مغلق لمجموعة منتقاة ، حيث أقر العسكريون و علي رأسهم محمد ود إبراهيم بتخطيطهم للإنقلاب بمعاونة حركة العدل و المساواة.. إلخ و عليه تعلن الحركة الآتي :-

1/ حركة العدل و المساواة السودانية مشروعها قومي و ديمقراطي مع إعادة هيكلة الدولة السودانية وفق البرنامج المعلن في الجبهة الثورية السودانية و التي تسعي عمليا لإسقاط كل النظام السوداني بحاكميه أو إصلاحيه الجدد و ليس بإنقلاب جناح علي جناح .
2/ حركة العدل و المساواة لا تقر و لا تعترف بأي إنقلاب جاء من أي طرف و ستحاربه و تعمل علي إساقطه بشتي الطرق و الوسائل و هذا موقف معلن .
3/ حركة العدل ترفض الزج بإسمها في صراعات منظومة الحكم الفاشلة ، و أن شروطها معلنة و واضحة و تسعي إلي تحقيقها عمليا و علي الأرض و لا تسأذن أحد و هي ماضية و سوف تتقدم في إطار مشروع الجبهة الثورية السودانية و الذي يسعي للتحالف مع كل شركاء الشأن السوداني لإنجاز المشروع الوطني السوداني علي أنقاض إنهيار و سقوط مشروع الحكم القائم .
4/ حركة العدل و المساواة لا تتحالف لأجل إنقلاب و تاريخها يقول إنها أتت منفردة ، و نهارا في محاولة منها لإسقاط النظام كهدف رسمي و معلن لغاية خلاص الشعب السوداني و تحديد خياراته .

محجوب حسين
مستشار رئيس حركة العدل و المساواة للشؤون الإعلامية

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        طظطظ طظ فيكم وفى حركتكم

        الرد
      2. 2

        الجركة التى تدعى انها قامت على العدل والمساواه الان تقتل وتسبي ةتحرق ممتلكات لمواطنيين فى دار فور وهى حركة عشوائية عنصرية فى تكوينها كيف لامثال هؤلاء أن يتكلمو عن حكم السودان ولو لحسو كوعهم لن يحكمنا هؤلاء العشوائيين اللصوص

        الرد
      3. 3

        [B][SIZE=5]اليس انتم من يحاول الاستيلاء على الحكم عبر السلاح؟
        اليس انتم من دخل امدرمان لتحقيق ذلك؟
        الم تكونو يوما ضمن هذه الحكومة الاسلامية؟
        الاء يتناقض موقفكم من الضموقراطية مع مبدا الاستيلاء على الحكم بالاسلاح؟
        هل تظنون ان الشعب السودانى سيرحب بانقلابيون جدد امثالكم ؟
        السودان لايحتاج الى امثالكم ولا استخدام السلاح هو حل للاطاحة بالنظام وحل المشاكل !!![/SIZE][/B]

        الرد
      4. 4

        [SIZE=6][B][COLOR=undefined]تكْذب تلك الحركة الإرهابية حركة اللاعدل واللامساواة حين تقول إنها حركة قومية وديمقراطية مع أن الجميع يعرف إنها حركة عنصرية جهوية ديكتاتورية إقصائية وقطاع طرق ونهابين وهذا أقل ما يمكن أن تُوصف به من أوصاف ( وبلاش نفاق وخداع وكذب معاكم ) فإن للناس عقول تُفكر بها وأسماع تسمع بها وأبصار تُبصر بها فلا يمكن أن ينطلى عليهم ما تقولون من أرذل القول وأسفهه!![/COLOR][/B][/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس