كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الوطني: تبادل السفراء مع إنجمينا مرحلة أولى في استئناف العلاقات الدبلوماسية



شارك الموضوع :

[ALIGN=JUSTIFY]الخرطوم (smc)
طالب المؤتمر الوطني الحكومة التشادية بإظهار النوايا والجدية تجاه عودة العلاقات السودانية التشادية في وقت رحب فيه بوصول السفير التشادي إلى الخرطوم.
وقال عبد الحميد البشرى مسئول دائرة شرق ووسط إفريقيا بالمؤتمر الوطني في تصريح لـ(smc) إن قيام الحكومة التشادية بإبتعاث سفيرها إلى السودان تعتبر خطوة إيجابية وحقيقية مبيناً أن تبادل السفراء بين الخرطوم وإنجمينا يعتبر المرحلة الأولى في استئناف العلاقات الدبلوماسية .
وأكد البشرى أن هناك خطوات أخرى مطلوبة لتدعيم أواصر العلاقة بين السودان وتشاد مطالباً الجانب التشادي بالكف عن دعم المعارضة المتمردة بدارفور كمؤشر لصدق النوايا ونوه إلى أن الآلية التي أقرها اتفاق داكار أسهمت في عودة العلاقات بين البلدين نافياً تعرض السودان وتشاد إلى أي ضغوط أجنبية لتطبيع العلاقات فيما بينها . وأشار إلى أن المصالح العليا للبلدين هي التي أسست لاستئناف العمل الدبلوماسي بين تشاد والسودان مؤكداً أن حسن النوايا من الطرفين سيعمل على تمتين العلاقات .
يذكر أن وزير الخارجية التشادي أبلغ مستشار رئيس الجمهورية د.مصطفى عثمان إسماعيل بوصول السفير التشادي إلى الخرطوم اليوم لمباشرة مهامه بالخرطوم بعد أن اتفق الطرفان السوداني والتشادي مؤخراً على عودة العلاقات بين البلدين.
الخرطوم (رويترز) – تبادل السودان وتشاد السفراء يوم الاحد في أقوى اشارة على المصالحة منذ قطع العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين بسبب هجوم على الخرطوم قبل ستة أشهر.

وقال وفد للاتحاد الافريقي إن تحسن العلاقات بين البلدين يعد أساسا رئيسيا لاي جهود سلام في اقليم دارفور الذي يقع على الحدود السودانية مع تشاد لكنه اضاف أن العديد من الاتفاقات فشلت في الماضي.

وقطع السودان العلاقات الدبلوماسية مع تشاد في مايو أيار بعد هجوم على العاصمة السودانية شنه متمردو دارفور الذين تقول الحكومة السودانية انهم مدعومون من الرئيس التشادي ادريس ديبي.

واغلقت تشاد حدودها الشرقية ردا على ذلك واتهمت السودان أيضا بدعم هجمات متمردين على عاصمتها نجامينا.

وافق الرئيس السوداني عمر حسن البشير أولا على عودة العلاقات الدبلوماسية مع تشاد خلال مؤتمر عقد في السنغال في يوليو تموز لكن التقدم الاخير تم التوسط فيه خلال اجتماع عقد مؤخرا في ليبيا.

وتوجه سفير تشاد الى السودان بحر الدين هارون ابراهيم الى الخرطوم بعد ظهر يوم الاحد وقال السودان ان من المقرر أن يتوجه سفيره الى نجامينا في المستقبل القريب.

وتدهورت العلاقات بين البلدين بفعل الصراع الملتهب في اقليم دارفور السوداني. وينتمي العديد من قوات المتمردين لجماعات قبلية عبر الحدود وتوجد صلات قبلية بين الزعماء التشاديين وقادة بارزين من متمردي دارفور.

وقال بيير بويويا رئيس بعثة الاتحاد الافريقي الى السودان إن ” التوتر قد يشكل عقبة أمام جهود محاولة حل أزمة دارفور.”

وأضاف “لا بد من حل هذه المشكلة لتهيئة الظروف المواتية لحل قضية دارفور الكبيرة. واذا لم يحدث ذلك.. فسيكون من المستحيل التوصل الى حل في دارفور.”

وقال إنه يعتقد أن كلا من تشاد والسودان كانا جادين بشأن اعادة بناء العلاقات.

واضاف “لكنه أمر صعب للغاية. فمستوى عدم الثقة عميق للغاية.”

[/ALIGN]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس