كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الكشف عن تجاوزات وإهدار للمال في الحوافز والمكافآت الحكومية



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]كشفت وزيرة العمل إشراقه سيد محمود عن وجود تجاوزات كبيرة في الحوافز والمكافآت بالدولة، وأقرَّت بعدم وجود عدالة في توزيعها، وفيما أكدت عدم وجود انضباط في توزيعها كشفت عن وجود حوافز تصرف بمبالغ كبيرة، وأشارت إلى أن هذا الأمر فيه إهدار للمال العام، وتعهدت بحسم الفوضى في توزيع الحوافز، في وقت عبرت فيه عن أسفها لضعف أداء ديوان شؤون الخدمة بسبب معيقات مالية ووضع وصفته بغير الصحيح للديوان.

وقالت إشراقه أمام البرلمان أمس إن أكبر تحدٍ يواجه الحكومة هو أمر الحوافز، وأشارت إلى أن صرف الحوافز يؤثر في صرف الرواتب، وشددت على ضرورة ضبط الفصل الأول والحوافز بما يتماشى مع قوانين الخدمة المدنية.

صحيفة الإنتباهة[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1

        [SIZE=3]قبل عامين البشير كان يتكلم عن النهب المصلح واشار الى الحوافز والنثريات والبدلات لكنه لم يحرك ساكنا ولم يستطع ان يحارب الفساد داخل الموسسات , وما فعلتيه انتي لم يفعله احد في الحكومة لانهم جزء من هذا الفساد , ربنا انصرك ويحفظك من هذه العصابة , وعليك اطلاع الشارع السوداني على كل التفاصيل ليقف معك وعلى الصحفيين ان يقفوا مع هذه الوزيرة الشجاعة وقل ما نجد مثلها في هذا الزمان[/SIZE]

        الرد
      2. 2

        الى الامام ربنا ينصرك

        الرد
      3. 3

        هذه الوزيرة لم تحرك تلك القضايا الا بعد تمريرها (الاعلان الفضيحة) لعل ذلك يكفر عنها سيئاتها، اما القضايا التي تثيرها فدائما لا تصل للجهات العدلية ، فكلنا يذكر قضية ذلك الموظف (الكبير)الذي ذكرت – الوزيرة – انه اخذ ترقية قبل اوانها وبشهادات مزورة ، هل هذه القضية وصلت القضاء؟ ام انها دفنت كما دفنت الاف القضايا قبلها ، فنرجو من الجميع التعاون لياخذ ذلك الشعب المظلوم حقه من اؤلئك الذين لا ضمير ولا اخلاق لهم ،هذه حرب ضروس بين اولياء الخير والعدل واولياء الشر والظلم ، فغالب شعبنا ينتمي لدين الاسلام او غيره وقطعا تلك الاديان لا تقر الظلم ولا تؤيده بل تبغضه ، يقول الله في الحديث القدسي (يا عبادي اني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا ….) ، اللهم انصر اولياء الخير.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس