كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

«حسن مكي» : لست عضواً في الحركة الإسلامية ولا المؤتمر الوطني



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]نفى القيادي الإسلامي المفكر، البروفيسور “حسن مكي” صلته بحزب المؤتمر الوطني والحركة الإسلامية السودانية، واستهجن في الوقت ذاته ما تردد عن منع بعض عضوية مجلس شورى الحركة الإسلامية من المشاركة في مؤتمره الأخير بمنطقة العيلفون، وعد الخطوة تزييفاً وضرباً لإرادة المؤتمر العام للحركة الإسلامية، ورهن نجاح مجموعة الحراك الإصلاحي بقيادة د. “غازي صلاح الدين” في تأسيس حزب جديد وتحقيق أهدافهم بتوافر الإرادة .

وقال “حسن” لـ (المجهر) أمس (الجمعة) إنه ليس عضواً بالمؤتمر الوطني ولا الحركة الإسلامية السودانية، التي أشار إلى أنها تحولت لجمعية سرية، ولم تعد تهتم بلوائحها ولا دستورها. وعلق : لا يمكن لمن يحترم المواثيق والعهود أن يقبل بهذا لأنه يتعارض مع (الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر) ـ بحسب تعبيره .

وأكد “مكي” أنه ليس في أجندته تكوين حزب جديد، لافتاً إلى أن الحركة الإسلامية التي يعرفها لا تمنع أعضاء الشورى من حضور اجتماعات مجلس شوراها لأنهم منتخبون، مؤكداً أنه لا يوجد جسم له حق منع عضوية الشورى من حضور اجتماعاتها، إلا المؤتمر العام للحركة الإسلامية .

صحيفة المجهر السياسي
متوكل أبوسن
ع.ش[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس