كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

شــورى الـوطــنـي يقــرُّ فصـــل الإصـــلاحيـيــن



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أكد الرئيس عمر البشير، رئيس المؤتمر الوطني، أنه لا يوجد إصلاح ولا فلاح لمن يسعى لتفتيت الوحدة وبلبلة الصف وإجماع كلمته، خاصة في أوقات الشدة والامتحان، ولفت لاتساع صدور قيادة المؤتمر الوطني وإفساحها المجال واسعاً لتلقي الانتقادات، بيد أنه اشترط أن يكون مبعث الإصلاح النوايا الحسنة والخالصة من أجل النصيحة وإحسان العمل، مع الالتزام بوسائل المؤسسية. وقطع البشير بأنه سيقوم بإجراء تغيير يشمل الأجهزة التنفيذية والتشريعة والسياسية مركزيًا وولائيًا، وأكد السعي المستمر للدفع بقيادات جديدة على كل المستويات بما يحقق مبدأ التداول للمواقع ويوسع فرص المشاركة ويوفر المعادلة للتواصل بين الأجيال، وقال: نأمل أن نوفق في اختيار مجموعات من ذوي القوة والكفاءة والأمانة يعملون بروح الفريق ويحترمون المؤسسية، فيما أكد نائب رئيس المؤتمر الوطني لشؤون الحزب د. نافع علي نافع في ختام اجتماع مجلس شورى الوطني، أن المجلس وافق على توصية لجنة محاسبة الإصلاحيين، بفصل د. غازي صلاح الدين وفضل الله أحمد عبد الله وحسن عثمان رزق. وأوضح نافع للصحافيين أن القرار سيسري بعد «10» أيام، لافتاً إلى إمكانية أية محاولة لإقناعهم بالعودة للحزب. وأوضح نافع أن اجتماع الشورى أخذ طابعاً جديداً خاصة مناقشة ورقة الإصلاح. وأكد البشير خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية لشورى الوطني أمس أن البناء التنظيمي مرجعيته الحاكمة من حيث الإجراءات يحكمها نظام أساسي ولوائح وما يطرأ من تعديلات، وأوضح: على صعيد السياسات والمضمون ما يُطرح من رؤية الحزب وتجربته كتاب مفتوح للجميع. ودعا البشير إلى ابتدار جهد مؤسسي لتقويم كتاب الوطني «الوعد والإنجاز» وذلك من خلال معايير موضوعية. وقال البشير إن السعي نحو التجديد والتجويد كتاب مستمر. وأشار إلى تشكيل المكتب القيادي لجنة للنظر في تطوير نظم ولوائح الحزب ومراجعة السياسات في الحزب والحكومة والتوصية بالإجراءات اللازمة. وأكد البشير أن أولى القضايا التي توليها الحكومة اهتمامًا هي السلام وتعزيز الأمن وبسط هيبة الدولة وسيادة القانون، مشيرًا إلى أن الإجراءات الأمنية والعسكرية التي اتُّخذت مؤخرًا لتأكيد قدرة الدولة على القيام بواجبها تجاه المواطنين واعتبر تلك رسالة واضحة وقوية لكل من تحدِّثه نفسه بالداخل ومن يحمل السلاح ضد الدولة من الخارج بالتعدي على الوطن والمواطنين أو من يسعى لفرض أجندته على الدولة بالقوة مبينًا أن الطريق لتحقيق القناعات يمر فقط عبر بوابة الحوار والتفاوض السلمي.وأشار البشير إلى الإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة أخيرًا، مبينًا أن بعض ثمارها بدأت، وقال: نأمل أن تُستكمل في إطار أشمل، ودعا عضوية الشورى لإيجاد معالجات لاستيعاب الشباب. وأكد أن البلاد تواجه معتركًا صعبًا يستوجب مزيدًا من الصبر والتصدي للاستلاب الثقافي مشيرًا إلى ما يعانيه المجمتع وخاصة الشباب من حملات التكفير والخروج عن المجتمع.

من جانبه أكد رئيس مجلس الشورى أبو علي مجذوب أبوعلي ضرورة الشورى في كل مناحي الحياة والعمل السياسي، ودعا في خطابه إلى وضع الأمور في نصابها لجهة أن البلاد تمر بتحولات كبيرة يجب الاهتمام بالشورى، وقال إن تقويتها وتمكينها في الحزب والدولة والمجتمع فيه خير كثير.

صحيفة الإنتباهة
صلاح مختار
ع.ش[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        24 سنه هي فترة حكم الانقاذ وماذا جنينا منهم لا شئ يذكر غير الفساد وانفصال الجنوب وذهاب البترول للجنوب وغلاء الاسعار وتدني مستوى المعيشة والانفلات الامني وتدني الاخلاقي للشعب السوداني ورئيسنا لا يحرك ساكنا وكانه عاجبه الوضع الحاصل في البلاد وعندما يسال عن ذلك يعلق اخطاءه واخطاء حزبه على الحظر الاقتصادي المفروض من امريكا وبعد ذلك يقول لا اصلاح لمن يسعى لتفتيت الوحده بالله أي وحده تتحدث عنها انا اعتقد انها وحدة الفساد ونهب ثروات البلد . اتقى الله في شعبك وفي بلدك انت مسئول امام الله عما يحدث في البلاد.

        الرد
      2. 2

        والله لاتجويد ولا تجديد .. مزيد من الانحدار والحرامية .. والاجيال الجديدة هى تربية المؤتمر الوطني .. يعنى بدل اللحس كان بوقار بحكم السن وكده .. حايكون كفح ولفح عينى عينك ( ماشباب وكده ) ..
        وان كان رب البيت مجرما فما شيمة اهل البيت الا اللصوصية

        الرد
      3. 3

        ما ليك حق يابشبشب كان تعمل ليهم ملحق ..

        الرد
      4. 4

        ما الفرق بين الحزب والحكومة حتى ذلك الحين ماذا سيبقى من السودان

        الرد
      5. 5

        حسب علمى د غازى ما ح يخسر حاجة بالعكس ح يكسب ود الشعب لو كان فى اصلاح مية مية كان تقبلو بخطاب ناس غازى كان ح تثبيتو انكم عندكم شورى ود.غازى راجل عالم جليل ما ح تلقو زيو ياناس الموتمر الوطنى افضل ليكم من الجماعة تمامة العدد واحد عمرو ما قراءة او كتب كتاب و بقى وزير كيف انا ماعارف زول زى غازى مفكر مطلع مثقف لمن يجوكم ناس من برا تقدرو تعملو معاهم حوار زى بى ناس غازى ورزق

        الرد
      6. 6

        اجندة خارجية ؟؟؟ شق الصف والبلد في محنة .
        انتم من وضع البلد في المحن، كان الافضل مناقشة المذكرة في البرلمان بدل المكابرة .
        لقد اخذتكم العزة بالاثم قاتلكم الله .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس