كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

أكثر من 11 ألف سوداني عادوا طوعا من السعودية بعد قرار تصحيح الأوضاع



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أعلن دكتور خالد فتح الرحمن نائب رئيس بعثة السودان بالرياض بالمملكة العربية السعودية أن عدد السودانيين العائدين طوعا من المملكة العربية السعودية خلال فترة تصحيح الأوضاع قد بلغ حوالي ( 11,678 ) شخصا علما بأن مهلة تصحيح الأوضاع انتهت في الرابع من نوفمبر الجارى.
وقال دكتور خالد (لسونا ) إن قرار توفيق الأوضاع لكل الجاليات الأجنبية تم في إطار قانوني بما يحفظ الحقوق للجانبين مشيرا إلي جهود البعثة في تمكين السودانيين بالمملكة من ترتيب الوضع الهجري حتى يتسنى لهم توفيق أوضاعهم مضيفا أن هناك مناديب من السفارة يتابعون بمراكز توفيق الأوضاع لمعالجة أمور السودانيين .
وأكد خالد (لسونا) على أن القرار لن يؤثر علي علاقات البلدين باعتباره يهدف إلي توفيق الأوضاع وفي إطار قانوني مشيدا بتعاون وزارة الخارجية السعودية مع السفارة وتزويدها بالمعلومات في هذا الجانب . وقال إنه وفقا لتقرير وزارة الداخلية السعودية الأسبوع الماضي فقد تم ترحيل حوالي 20 ألف من كل الجاليات الأجنبية من المملكة العربية السعودية من جملة 42 ألف تم توقيفهم بعد انتهاء مهلة تصحيح الأوضاع .
وأضاف سيادته أن السودانيين الموقوفين في المنطقة الشرقية بلغ 43 شخصا فيما بلغ الموقوفين في الرياض 26 تم إطلاق سراحهم لتمكينهم من توفيق أوضاعهم .
إلي ذلك أوضح السفير خالد الترس القنصل العام للسودان بجده في تصريح ( لسونا) أن القنصلية تمكنت من ترحيل حوالي 6 ألاف سوداني طوعا من جدة قبل انتهاء مهلة تصحيح الأوضاع مضيفا أن القنصلية تتابع عددا من السودانيين الذين تم تسجيل أسمائهم بهدف إكمال إجراءاتهم ليتم ترحيلهم مبينا أنه تم توفيق أوضاع 250 سوداني في المنطقة الغربية حيث تم تسجيلهم من قبل القنصلية .
ووصف القنصل العلاقات السودانية السعودية بأنها أزلية لن تتأثر بقرار تصحيح الأوضاع .
وتشير (سونا) إلي أن عدد الجالية السودانية في المملكة العربية السعودية عقب قرار تصحيح الأوضاع تجاوز 500 ألف شخص عند إصدار المملكة مرسوم تصحيح أوضاع العمالة الأجنبية الوافدة .

الخرطوم في 30/11/2013(سونا) [/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        السفارة لم ولن تفعل شى ولن تهتم بالمغتربين مجرد عصابة تقلع الفلوس من غير حق مجرد كلام ولكن الواقع غير ذللك

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس