سياسية

وزيرة العلوم والإتصالات: تعتذر للشعب السوداني وتقول أن صحفيين مدفوعي الأجر من وراء فبركة أخبارها !!


[SIZE=5]في لقاء خاص مع صحيفة سوداناس الإلكترونية الخميس ، أعلنت وزيرة العلوم والإتصالات بالحكومة السودانية الدكتورة تهاني عبد الله عن إعتذارها للمواطنين السودانيين الشرفاء عن الخطأ الكبير الذي يقع فيه الإعلام في طريقة نقله لأخبارها وأخبار وزارتها بالشكل الذي يثير الرأي العام ضدها ،

ووصفت الصحف السودانية بإنتقائها لأخبار الإثارة ولو مغلوطة لزيادة مبيعاتها ، وأضافت الوزيرة التي كانت تتحدث إلى سوداناس الخميس ، أن فبركة أخبارها وأخبار وزارتها مقصودة لا محالة ، ولم تستبعد أن يكون من ورائها مدفوعي الأجر من جهات لم تسمها.

كما هاجمت الوزيرة بعض الصحفيين الذين يحاولون إخراج أي تصريح إيجابي من صياغه ليفهم سالباً قائلة أن أمر هؤلاء يدعو إلى الشفقة ودعتهم للعمل بمهنية وإحترافية وتحري المصداقيّة في نقل الأخبار .

وأكدت تهاني لسوداناس ، أن هذه الإفتراءات لا تؤثر في مسيرتها وهي دليل أن كل إناء بما فيه ينضح ووصفت نفسها بأنها حبيبة التكنلوجيا وتعهدت أن تدافع دوماً عن الحق ولاتخشى في ذلك لومة لائم .

[URL=http://www.sudanas.com/%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D8%B9%D8%AA%D8%B0%D8%B1-%D9%84%D9%84%D8%B4%D8%B9%D8%A8-%D8%A7/] العيسابي ـ سوداناس
[/URL] [/SIZE]


تعليق واحد

  1. لماذا الاعتذار طالما ان المشكلة من الصحفيين المرتزقة ؟! و لماذا لا تطرقي صميم الموضوع و توضحي الملابسات و تجلي الحقائق وتثبيت للرأي العام ضلوع الصحفيين في العمالة و الارتزاق .؟. لماذا تحدثينا حديث نسوان الجبنة يا سيادة الوزيرة ؟ هل تخشي الا نفهم حديثك ؟!

  2. السلام عليكم اعملي ليك صفحه في الفيس وخليها الناقل الرسمي لتصريحاتك

  3. سلام عليكم
    على الوزيرة أولا تغيير هذه الصورة التي تظهر بها

  4. قناعتي التامة أن هذه الوزارة هي وزارة استراتيجية كيف لا وهي المعنية بالعلوم والتكنوجيا والإتصالات والمعلوماتية وهي المحورية لتدخل اختصاصاتها في كل مفاصل الدولة، والدولة التي يينى اقتصادها على العلم والمعرفة والبحث العلمي هي لا محالة دولة ناضجة.
    سيتغير اقتصادها من إقتصاد تقليدي يبنى على الموارد إلى إقتصاد معرفي وإبداعي مبني على البحوث والإبتكار واستخدام تكنلوجيات الإتصالات والمعلومات.
    تهاني عبدالله

  5. ياتو مسيرة دي … الاخت الفاضلة من ما شرفت ما سمعنا شئ غير كلام …كلام كلام .. بتين يا جماعة نفهم انو شهادات من غير خبرة ما حتجيب لينا غير الكلام

  6. أنا والله لا أريد أن أدافع عن نفسي ولكني أقول من اجتهد وأصاب فله أجران وإن أخطأ فله أجر الإجتهاد ومن يتشكك في إجتهادي فعليه الوصول للوزارة والمتابعة الدقيقة ومعرفة ما نفعل في مفاصلها. كل ما ذكرته الآراء والمداخلات هي صميم عملنا ونعمل عليها ولها ولا نسعى للظهور والتصريحات، ولسنا من هذا النوع، ولكنها تصادف حدث ما إما جلسة بالبرلمان أو مجلس الوزراء أو حدث يخص الوزارة ولابد للمسئول الأول من أن يتحدث.
    ولا أعتقد أن من يتحدث عن الإنجازات يجب أن يكون مدفوع له

  7. [SIZE=4][B][SIZE=5][FONT=Times New Roman]الأخ المتابع عن قرب

    أولا اعتذر عن لغتي الحادة نوعا ما

    ثانيا لا اعتقد أني اعدت صياغة كلامك كما سأفصل

    ثالثا جميل أنت تتحدث عن إنهيار الجنيه السوداني ولكن ليكون الكلام دقيقا فالانهيار بدا منذ 2011 مع إنفصال الجنوب وتفاقم في منتصف 2012 فكم من الناس تعاقبوا على الوزارة في ذلك الوقت. لم نسمع في ذلك الوقت عمن يعطي القائمين أعذار وأنا أؤيد ذلك. إذا توليت المنصب فأنت مسؤول ولا أعذار.

    رابعا طالما لمزتني بالفساد (لا ألومك فربما قد فهمت من كلامي أني المزك وما قصدت ذلك) فاحب أن أدافع عن نفسي بأن أقول أني سبقتك بمغادرة البلاد فلست من المستفيدين ولن أكون إن شاء الله واقسم على ذلك أما عن وصفك لي أني من جهاز الأمن فأظن أن استخدامي بروكسي يدل على أني لست منهم

    خامسا راجع كلامك عن EBS لقد ذكرت أنها شركة خاصة “هذا هو حال كل وزارات الدولة انشاء شركات خاصة تحتكر عمل الوزارة لفائدتهم” وأحببت أن أصحح معلوماتك فهي ليست خاصة .. أما إن كنت تعني وجود فساد مالي بالشركة فهذا لا أعرفه وقد كنت من القريبين من هذا العمل. رجاء إن كانت لديك معلومات لا تحتفظ بها لنفسك وحاول أن توصل هذه المعلومات للشارع. أما إن كنت تتحدث عن عدم علم فضلا إحتفظ بها لنفسك. وللاسف أنا أرجح الثانية لأنه يبدو لي أنك غير ملم حتى بمهام الشركة” هل هي هذه مكانات ATM اللي اكثر من 99.99999% منها خربان ؟؟؟” صيانة المكنات ليست من اختصاصات الشركة بل هي من صميم عمل البنوك. رجاء أن تعرف المزيد عن هذا الأمر قبل مواصلة أي نقاش لك أن تعرف فقط أن البنوك لم تكن مربوطه بشبكة أن EBS هي من قامت بتوصيل الATM بالبنوك .. الشيك الالكتروني ….أنا حقيقة أرى أنه إن سكت من لا يعلم لقل الخلاف

    سادسا اتفق معك جدا في تعيين المنتسبين للهيئة وغيرها من الجهات الحكومية … للأسف السودان أصبح دولة بوليسية بكل ما تعنيه هذه الكلمة وقد تطرقت لهذا سريعا في كلامي بقولي “تعيين الجدد والذي قد يكون عليه مئات الاستفهامات”. وأظنك تتفق معي أن الحل لا يمكن أن يكون في زيادة المخصصات فقط كما ذكرت أنت من قبل .. لا بد من دراسة مستفيضة للموضوع وهذا ما ذكرت أنا وهذا ما نطلبه من السيدة الوزيره أن تقوم بورشة عمل متجرده لبحث هذا الموضوع .

    كسرة ثانية: السيدة الوزيرة تقول “لا أعتقد أن من يتحدث عن الإنجازات يجب أن يكون مدفوع له ” وأنا كذلك لا أعتقد هذا ولكن “المتابع عن قرب” لم يتحدث عن انجازات انما تحدث عن كيف انكم ستكونون بريئين من أي فشل وهذا ما أرفضه إن كنتم بريئين من الفشل فلتدعوا المناصب جانبا لمن يتحمل مسئوليه اجتهاده …واخيرا فلتعملي أيتها السيدة الفاضلة لتكون هناك انجازات يتحدث عنها

    [/FONT][/SIZE][/B][/SIZE]

  8. قلنا
    ونعيدها
    الوزيرة ضلت الطريق لا تفرق بين منصب وزير و هو منصب سيسي له اختصصاته ومهامه
    هي شغاله شغل مدير
    ياسيادة الوزيره
    ماهي خطط لتطوير القطاع
    حل مشاكله
    التوسع فيه
    جذب استثمار وتمويل
    بناء علاقات خارجية
    وغيره
    ومانفذ فيه ولم ينفذ

    للاسف اول المغادرين , تم تصعيدها سريعا دون اعداد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *