كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

اتحاد الشطرنج السوداني يكسر المقاطعة العربية ويواجه منتخب الإسرائيلية



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]فاجأ الاتحاد السوداني للشطرنج الجميع وكسر المقاطعة العربية لدولة العدو الإسرائيلي عندما خاض المنتخب السوداني للشطرنج مباراة أمام المنتخب الإسرائيلي في بطولة العالم للشباب التي تستضيفها جنوب أفريقيا, وتعرض المنتخب السوداني للخسارة في تلك المباراة, وأثار موقف السودان في البطولة دهشة الاتحادات العربية التي رفضت كسر المقاطعة العربية لإسرائيل في أي محفل رياضي, ويتوقع أن تصاحب هذه الخطوة التي أقدم عليها اتحاد الشطرنج السوداني ردود أفعال واسعة على الصعيد العربي والمحلي

اليوم التالي
خ.ي[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        كسر المقاطعة خطوه في الاتجاه الصحيح …..
        هنالك سفارات لاسرائيل بكثير من الدول العربية ….

        المقاطعة هذه لغة القرن الماضي ….
        اسرائيل دولة يفرض الواقع التعامل معها…..

        من هم الجميع الذي يتحدث عنهم الخبر؟
        الم يروا هؤلاء الجميع ركض العرب الاصليون نحو التطبيع مع اسرائيل بمافيهم الفلسطينيون انفسهم؟

        يعني حرام علي المستعربين وحلال علي اهل الجلد والراس؟

        من انتم ايها الجميع … تبا لكم الا ترون مايجري بين القاهره وتل ابيب
        وما يجري بين عمان الهاشمية وتل ابيب … وتحدقون النظر في طاولة لعب؟

        الرد
      2. 2

        لو لا ركوب الرأس المفروض نكون لعبنا في كاس العالم في السبعينات / نحنا عشان نطبع مع اسراييل لازم نناقش في الجرائد و التلفزيون و نهايته عمل إرهابي و ضرب عثمان ميرغني / سلفاكير لمن طبع ما ناقش الموضوع في تلفزيون جوبا زي ما بنعمل نحنا لان سياستنا الخارجيه كاللذي يتخبطه الشيطان من المس معظم ناس الحكومه عاوزين تطبيع لكن سته أفراد من صقور المؤتمر الوطني و حسب مزاجهم هم ما عاوزين تطبيع بغض النظر عن مصلحه البلاد // انا ما عاوز اقول للحكومه تتطبع لانو ما ح يسمعو كلامي و لا ح يسمعو كلام الوزراء المعاهم // ما هي الفائده و المضره / تبرع السودان ب10 مليون $ تمت مصادرتها في مصر من بتاع حماس / الكيزان ديل قالو ماف عزاب ماف حساب
        بس الدنيا دي و خلاص. عشان كده هم بيقتلوا في الناس و ينهبوا اموال الشعب و عندهم علماء السلطان جاهزين للفتاوي
        يعني ممكن يقتل زول و يستعين بايه من القراءن يقول ليك ده قتلو حلال الطبي مشى غزه عن طريق وسيط من دوله اخرى اعطوهم فيزا او منعوهم او اهانوهم / لو كان عندنا سفاره كان المساعدات تمشي من الخرطوم مباشر / اذا عندك خطه لحل النزاع الفلسطيني يمكن ان تلم الطرفين و يجتمعوا في الخرطوم و يكون عندك شرف حل القضيه // اذا انت فعلا راغب في مساعده الفلسطينيين عليك بفتح سفاره حتى تتمكن من مساعدتهم بصوره اكبر // الفلسطينيين باعو القضيه و معظمهم هاجر الى اوربا بحثاعن اللجوء / اسراييل بلد ديمقراطي لا يقتل شعبو واحد اسراييلي ميت يعادل 500 مواطن عربي فلسطيني / نعامه على شعبها و اسد على الآخرين. و نحنا حكومتنا الاسلاميه اسد على شعبها و نعامه الامام الآخرين

        الرد
      3. 3

        عفارم عليهم بلا مقاطعة بلا عرب بلا كلام فاضي ..
        هو العرب بيدعموا اسرائيل في كل شيء لم تجي عند الشطرنج حتكون ليها ردة فعل ..
        الاردن تتعامل تجاريا واقتصاديا وسياسيا مع اسرائيل ، تركيا ، ماشاء الله / مصر حدث ولا حرد قطر والمغرب فماذا سيكون تاثير السودان ؟؟ لاشيء ..
        وياريت الخارجية كمان تكسر الحظر على اسارائيل مش على غزة لانه ما جاب همه ولا حد ذكر السوان ولو معرض تعليق وحتى لم تضرب اسرائيل داخل السودان لايصدر اي بيان استنكار من الدول العربية ولا حتى اتصال بالرئاسة للوقوف مع السودان ..
        يكفينا حصار وممرطة عشان قصية لا ناقة لنا فيها ولا جمل واعتقد لو عملنا علاقة مع اسرائيل سيكون لنا شأن اخر .. ليس عزة نكتسبها منهم لكن ستسمع كلمتنا عند العرب

        الرد
      4. 4

        لا مقاطعة ولا بلولة كفاية ضيعنا فرصة تاهلنا لكاس العالم سنة 1958 تقريبا بسبب المقاطعة العربية لاسرائيل
        الشي الثاني .. كل الدول العربية لها علاقات مع اسرائيل وتمثيل دبلوماسي وتطبيع كامل سرا كان او جهرا .

        الرد
      5. 5

        الى كل المعلقين السابقين اقول لكم ان كسر المقاطعة لا يعتبر خطوة بل تراجع عن مسيرة عزة ارتضاها السودان منذ الاستقلال ، ولا تعتبر خطوة بل دفعة دعم قوية للصهاينة وهم الان فى اذل حالة بعد هزيمتهم المرة فى غزة ، واقول حسبي الله ونعم الوكيل فى الدولة التى ما زالت س:-) اكتة عن هذه الموقف ، للمعلقين مثبطى العزائم هولاء نقول لكم اسكتكم الله وحبس السنتكم انتم ومن هم على شاكلتكم ، وارانا فيكم يوما يثلج صدور انصار الحق واعداء شارون وتلامذته كما افرحنا واثلج صدرنا بالحالة التى صار اليها توفيق عكاشة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس