سياسية

الجيش يحذِّر من يتقاعس عن تسليم أسلحته طوعاً


حذَّر وزير الدولة بوزارة الدفاع، الفريق علي سالم، أنهم سيحاسبون الذين لم يسلّموا أسلحتهم وعرباتهم غير المقننة بعد الـ15 من أكتوبر الجاري آخر مواعيد التسليم الطوعية، والانتقال إلى مرحلة التسليم القسري.
وقال لدى مخاطبته الأجهزة الإعلامية بمنبر “الحديث الأسبوعي” بوزارة الإعلام، الأربعاء، إن وزارة الدفاع تليها ست من توصيات الحوار الوطني يجري العمل الآن في تنفيذها، تتعلق بمراجعة الحدود وترسيمها بين الولايات ودول الجوار.
وأضاف “وهي توصية مشتركة بين وزارات العدل والداخلية والدفاع، فضلاً عن تأهيل المطارات ووضعية المساحة ومركزيتها”.
وأكد سالم أن عملية جمع السلاح لا تعتبر توصية من توصيات الحوار ولكن الوزارة توليها اهتماماً كبيراً.

الشروق.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *