كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

دعا لقيام سوق حر للنقد الأجنبي لمعالجة سعر الصرف عبد الرحيم حمدي: حل الحكومة خطوة جيدة ومعتز مشهود له بالفاعلية



شارك الموضوع :

رهن الخبير الاقتصادي، وزير المالية الأسبق عبد الرحيم حمدي، حل مشكلة السيولة في البلاد بتنفيذ البنك المركزي لمعالجات إدارية، تقضي أن يطبع كمية كبيرة جداً من النقود لأن البنك لا يتوفر على المُعادلة المطلوبة من الكتلة النقدية لإدارة الاقتصاد، ووصف قرار الرئيس بحل الحكومة بالخطوة الجيدة.

ونوه حمدي في حوار مع “الصيحة” ـ يُنشر لاحقاـ إلى خطأ وصفه بالجوهري في سياسة بنك السودان لشراء واحتكار الذهب، وقال “هنالك كثيرون يحاولون البيع للبنك بينما المركزي عاجز بسبب عدم توفر السيولة”، وشدد على ضرورة إيجاد إحصائيات حقيقية لإنتاج الذهب، وإشار إلى أن مكافحة تهريب المعدن تقع ضمن مسؤولية الجهات المُختصة، ودعا لإقامة بورصة للذهب، شريطة أن يكون هنالك تدفق فضلاً عن التخلص من مشكلة سعر الصرف.

وأعلن أن حل مشكلة سعر الصرف تقتضي قيام سوق حر للنقد الأجنبى، وقال: “إن الحكومة فشلت خلال ثلاثة وعشرين عاماً منذ الخامس عشر من أكتوبر للعام 1995م في اتخاذ هذا القرار”، وأضاف “وهو التوقيت الذي اختلفتُ فيه مع الحكومة بسبب سعر الصرف الإداري، ومنذ ذلك التاريخ لم يستعد سعر الصرف عافيته إطلاقاً”، وأشار إلى تجربة وصفها بالناجحة طُبقت في العام 1992 بشأن سوق النقد الأجنبي الحر، وقال “لهذا يجب أن نسلمه لجهاز خارج البنك المركزي قوامه المصرفيون”، ونوه إلى أن هذه الآلية يمكن أن تُوظف في جلب موارد المغتربين والمستثمرين.

وقال حمدي إن اختيار رئيس الوزراء أتى على غير توقع ووصف معتز موسى بأنه مشهود له بالفاعلية، فيما سبق من أعمال، وأضاف “هذا كله مدعاة للتفاؤل”، وأشار إلى أن قرار حل الحكومة يلفت النظر لمشكلة إقتصادية كانت مهملة.

وشدد على أن المرحلة القادمة تتطلب برنامجاً وموارد ضخمة جداً وتحتاج إلى تغييرات جوهرية في السياسة، وقال “على رئيس مجلس الوزراء الجديد تنظيف الملعب أولاً وتهيئته”، وأشار إلى أن المشكلة الرئيسية التي تواجه السودان توفير موارد محلية أولاً، ومن بعد ذلك توفير موارد خارجية.

صحيفة الصيحة.

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        زهجان

        البسمع نظرياتك كل يوم أقول اصلو ما حصل اشتغلت في الحكومة. انت سجمان اكتر من حكومتنا ولو فيك خير ولا عندك مفاهيم نافعة كان طبقتها زمن كنت جزء من الحكومة. دحين اسي شوف ليك شغلة غير نظرياتك الفاشلة وما تعمل لينا كل يومين غاغا لا تغني ولا تسمن من جوع

        الرد
      2. 2
        الحر الراي

        الزول ده بدينا نشك فيهو
        ارجو ان لا يكون طابور ولا ماسون
        نرجو التنقيب عن ملفو بدقه
        ولا طلع بري انقطنا بسكاتو
        خربها علي الشعب بسياسه التحرير
        وهو اول من نطق وقال الدولار ح ابقي ب ٥٠ ايام كان ب ١٥ تقريبا
        ومانوا بمهد للدمار الشامل او بساعد وبدي افكار فاشله لقوها الفشله حجه

        الرد
      3. 3
        أبو أحمد

        أنت واحد فاشل كان السبب في هذا التدهور الاقتصادي. إصمت لعنة الله عليك.

        الرد
      4. 4
        Abu Ahmed

        غطست حجر السودان بنظرياتك وسياساتك الفاشلة … الله يستر عليك خليك بعيد من الحكومة الجديدة وأمسك خشمك عليك

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس