سياسية

علي عثمان لأعضاء المؤتمر الوطني: (لا تضيقوا واسعاً)


دعا القيادي البارز بالمؤتمر الوطني علي عثمان محمد طه، عضوية الحزب للعمل على رتق النسيج الاجتماعي والمساهمة في العودة الطوعية، والاهتمام بالتعليم والتنشئة الاجتماعية والبيئة المدرسية، من خلال العمل الطوعي.

وقال طه لدى لقائه بأمانة العمل الطوعي بالمؤتمر الوطني، إنهم يريدون أن تصبح تلك المصطلحات ليست مجرد عبارات تقال هنا وهناك، منوهاً إلى ضرورة الاهتمام بالبيئة التعليمية والمشروعات الاجتماعية، مطالباً بعدم احتكار العمل الطوعي على منسوبي الحزب، وأن (لا يضيقوا واسعاً)، وشدد على ضرورة إشراك جميع أهل السودان فيه.
وأكد طه على أهمية التوثيق والعمل وفق قاعدة معلومات إحصائية دقيقة، وأشار إلى أن لدى السودان إرثاً كبيراً في العمل الطوعي، وأوضح أن هناك شخصيات لا يعرفها الناس قدمت في هذا المجال منذ الاستقلال استطاعت أن تسهم بشكل كبير في عدد من المرافق لسد الحاجة.

من جهته، أشار أمين أمانة العمل الطوعي بالمؤتمر الوطني عصام محمد عبد الله، إلى استراتيجيتهم للنهوض بالعمل الطوعي حتى يقدم خيره للوطن، وأشار إلى اهتمام أمانته برتق النسيج الاجتماعي وتقديم السند، خاصة في المناطق الطرفية التي تأثرت بالحرب.

صحيفة السوداني.

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *