سياسية

تفاصيل جديدة حول المبالغ المضبوطة بمنزل (المخلوع)


اعترف رئيس المجلس العسكري الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان بأن المجلس تسلم أكثر من (100) رؤية من الأحزاب حول الفترة الانتقالية، بينما أكد عدم ترشيح أسماء حتي الآن من الأحزاب للحكومة مدنية أو مجلس سيادي مدني، وفيما استعجل الأحزاب التوافق للوصول لحكومة انتقالية جديدة جزم بأن لا (مطمع) لهم في السلطة، وذكر أن المجلس العسكري (جسر) للعبور بين مرحلتين سابقة وجديدة. وفي غضون ذلك كشف البرهان معلومات جديدة حول المبالغ المالية التي ضبطت بمقر إقامة (المخلوع)، وقال إن جزءاً من المبلغ حاول البعض تهريبه قبل أن يتم ضبطه بواسطة السلطات، وأضاف قائلاً: (ضبطنا (7) ملايين يورو و (350) ألف دولار وبعض المليارات من الجنيهات وحولناها للمركزي).
وفي غضون ذلك طلبت واشنطون من المجلس العسكري إيفاد وفد لمناقشة إمكانية رفع اسم البلاد من قائمة الإرهاب.

وذكر البرهان في أول لقاء تلفزيوني له مع مجموعة من القنوات المحلية إنهم يفضلون حكومة تكنوقراط للفترة الانتقالية، وأقرَّ بأن الفساد (نخر) في البلاد، وأشار إلى أنهم بدأوا بأنفسهم في القوات النظامية لاجتثاث الفساد، وكشف عن إلغاء منظمة الشهيد والهيئة الخيرية لدعم القوات المسلحة، وأكد أنهم سيسرحون الموظفين في الشرطة الشعبية والدفاع الشعبي. وفي ذات السياق قطع البرهان بوجود مواد معيبة ومذلة في قانون الأمن، وإشار إلى وجود لجان تعكف على مراجعته وحصر الشركات التابعة للأمن ودراسة وضعية قوات هيئة العمليات التابعة للأمن. وكشف البرهان عن مخاطبتهم جهات خارجية بشأن أرصدة وحسابات الحكومة ورموز النظام في الخارج، وأكد وضع المجلس يده على أرصدة ومنقولات وممتلكات رموز الحكم البائد في السودان، وجزم بأن كافة رموز وقيادات النظام البائد وعلى رأسهم (المخلوع) موجودون حالياً في سجن كوبر، مؤكداً أن محاكماتهم ستبدأ قريباً، دون أن يحدد تاريخاً لانطلاقها.

وفي اتجاه موازٍ أكد البرهان ضخ أموال بالعملتين الصعبة والمحلية في بنك السودان. وفي سياق موازٍ كشف البرهان عن وجود اتصالات من الحركات المسلحة للانضمام للسلام، وأشار إلى أنهم أبدوا رغبتهم في المشاركة في الفترة الانتقالية.

صحيفة الانتباهة



‫4 تعليقات

  1. نطالب بمنع المخلوع و زملائه من العلاج في المستشفيات الخاصة
    مستشفى بحري و مستشفى الخرطوم و مستشفى امدرمان فقط في نفس العنابر و على يد نفس الاطباء الذين يتعاملون مع المرضى السجناء في قضايا السرقة و القتل الخ

  2. حركات مسلحة ماتدخل في حكومة انتقالية ولا حتى في حكومة مدنبة دايمة ديل مجرمبن وصعاليك وسفهاء ووسخ وحرامية ولصوص ماتعطوهم اي فرصة

  3. انت يا عبدالله داير تنكر وجود غيرك على أي أساس؟ سبحان الله من أين له هذا المال و الناس جوعى أطالب تسليمه لاهاي حتى لا يكلف الخزينة من أموال الشعب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *