الاتفاق على فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات و67% لقوى الحرية والتغيير في المجلس التشريعي



شارك الموضوع :

في اجتماع انتهى فجر اليوم (الأربعاء) اتفق المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير على فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات، تخصص الستة أشهر الأولى منها للتوقيع على اتفاقيات السلام ووقف الحرب في أرجاء البلاد.

وقال عضو المجلس العسكري الفريق ياسر العطا خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم (الأربعاء)، إنه تم الاتفاق أن يتكون المجلس التشريعي من 300 عضو تخصص فيها نسبة 67% لقوى الحرية والتغيير و33% للقوى السياسية الأخرى الغير موقعة على إعلان الحرية والتغيير ولكن بالتشاور مع المجلس السيادي وقوى الحرية والتغيير.

وأكد العطا، أنهما تعاهدا على إكمال الاتفاق بصورة سلمية خلال أقل من 24 ساعة لتحتفل الجماهير باكتمال الانتصار جيشاً وشعبا على حد وصفه.

فيما قال عضو الحرية والتغيير مدني عباس مدني، إنه تم الاتفاق على ثلاث مستويات (مجلس سيادة) يتم تشكيله بالتوافق مع مجلس وزراء يتم ترشحيهم من قوى التغيير ومجلس التشريعي لهم فيه نصيب 67 %

وأشار إلى أن المجلس العسكري أعلن عن تشكيل لجة تحقيق وتكوين لجنة مشتركة للتصدي لأي محاولات تستهدف المعتصمين.

الخرطوم: باج نيوز

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.