النيلين
الأخبار

الجيش السوداني يتحرك.. كل الطرق لمداخل الاعتصام “مغلقة”

أغلقت قوات من الجيش السوداني، الاثنين، كل الطرق المؤدية إلى مداخل الاعتصام في العاصمة الخرطوم، وفق مراسل “العربية/الحدث”.

وأشار المراسل إلى حدوث إطلاق نار وملاحقات للمحتجين بحي بري في الخرطوم.

من جهتهم، أكد شهود عيان في مدن سودانية خروج محتجين في الولايات.

وكان ناشطون سودانيون قد أفادوا، في وقت سابق، بمقتل 14 شخصاً وإصابة آخرين بجروح خطيرة أمام مقر وزارة الدفاع في الخرطوم، صباح الاثنين، فيما تحدثت لجنة أطباء السودان عن 9 قتلى، في الوقت الذي تحاول فيه قوات الأمن فض الاعتصام.
أعلن قيادي في قوى الحرية التغيير، الاثنين، وقف التفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي في السودان، وذلك بعد أنباء عن اقتحام…

واقتحمت قوات الأمن موقع الاعتصام في ساعة مبكرة من صباح الاثنين. وأظهرت لقطات تلفزيونية حية النار وهي تشتعل بخيام المحتجين، في الوقت الذي كان فيه محتجون آخرون يفرون من مكان الاعتصام.

كما تم إغلاق الجسور على النيل التي تربط عدة مناطق بالخرطوم. كذلك أغلق آلاف المحتجين طرقاً بالحجارة والإطارات المشتعلة في مدينة أم درمان.

وقال شاهد عيان إن محتجين يسدون طرقاً في أنحاء عدة من الخرطوم بالحجارة والإطارات المشتعلة.
الحرية والتغيير توقف التفاوض

بدوره، أعلن قيادي في قوى الحرية التغيير، الاثنين، وقف التفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي في السودان، بعد أنباء اقتحام قواته موقع الاعتصام.

أما المتحدث باسم المجلس العسكري السوداني، الفريق الركن شمس الدين كباشي، فقد أفاد بتوقعه استئناف مفاوضات الانتقال اليوم أو غداً.
العسكري: “لم نفض الاعتصام”

وأكد المجلس العسكري السوداني أن قواته لم تقم بفض الاعتصام، وإنما لاحقت مجموعة مسلحة.

وأضاف المجلس العسكري في تصريح خاص له مع “الحدث”، أن القوات لاحقت مسلّحين فروا من منطقة كولومبيا المحاذية للاعتصام إليه، مشيراً إلى أن “كولومبيا باتت منطقة سائبة، وكان لا بد من تنظيفها”.

الحدث

2 تعليقان

صحابي مصر فتى الشرق العظيم المهدي فتى الساحل الحقيقي ( لا كذب ) . 2019/06/03 at 5:51 م

اللي ارتكبه السيسي هو وكلاب مصر بيحرمه على الجيش السوداني وإن كان الجيش السوداني أحق من السيسي ان يتخذ كافة الإجراءات ويتخذ القوة ضد هؤلاء لفض اعتصامهم ، السيسي عدو الله قتل اهل الإسلام وارتكب ما ارتكبه والآن ينكر هو وخارجيته على الجيش السوداني استخدام القانون وفض الإعتصامات لأن المعتصمين هناك في السودان مثلهم مثل السيسي ، أيها المسلمون في السودان والأمة الإسلامية فرق كبير بين السيسي والجيش السوداني ، إن ما حدث في مصر هى عكس ما يحدث في السودان فالقوة العسكرية في السودان ليست كتلك قوة السيسي العسكرية ، السيسي أعلن الحرب على الإسلام وارتكب مجازر أما الوضع في السودان يختلف القوة العسكرية في السودان قوة مسلمة والمعتصمين في السودان والحرية والتغيير هم مثلهم مثل السيسي وليس العكس .
كل التحية والتقدير للجيش السوداني واعلموا أن بينهم وبين جيش السيسي فرق كبير وليسوا مثلهم ، ربنا يحفظ السودان واهلها ويحفظ جيشها ويوفقكم إلى ما يحبه الله ويرضاه ويعزكم بالإسلام ويعز الإسلام والمسلمين بكم آمين .

رد
صحابي مصر فتى الشرق العظيم المهدي فتى الساحل الحقيقي ( لا كذب ) . 2019/06/05 at 7:38 ص

يجب على المجلس العسكري والجيش السوداني أن يراجع على أفراد قواته وجنوده ويغير كلمة السر بينهم ، وأن ينزل قوات من الشرطة العسكرية توقف كل من يشتبه فيه يلبس ملابس عسكرية سودانية مثل قوات الجيش والأمن والتأكد من هويته ، على الجيش السوداني وناس الأمن في السودان ( أن يحذروا ) من محاولة ( إختراق ) للبلاد من ( المليشيات المسلحة بدارفور والجنوب والعملاء والخونة ) يرتدون ( الملابس العسكرية للجيش السوداني وناس الأمن ) نداء هام إلى الشرفاء من الشعب السوداني والجيش السوداني والشرطة العسكرية السودانية ( التحقق من الأفراد الذين يرتدون ملابس عسكرية ) احتمال وجود اختراق من جهات معادية تنتحل صفتكم ( ترتدي ملابسكم العسكرية وملابس ناس الأمن والدعم ) ترتكب جرائم ،
نداء هام للجيش السوداني وشرفاء الشعب ( وليبلغ الشاهد الغائب ) رسالتنا هذه ، وشكرا .

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.