طلبت منه والدته إغلاق جواله فخرج ولم يعد



شارك الموضوع :

اختفى مراهق هندي يدعى محمد برويز (15 عامًا) من منزله في الشارقة في دولة الإمارات قبل أسبوعين، بعد مشادة كلامية بينه وبين والدته بسبب انشغاله بالهاتف المحمول في وقت متأخر من الليل.

ووفق صحيفة ”الإمارات اليوم“، فإن والد الفتى قدم بلاغًا يفيد بخروج ابنه من المنزل فجرا دون عودته.

وقال إن ”ابنه محمد هو الوحيد له من بين 3 بنات، وهو طفل ملتزم دينيا، واعتاد أن يعود يوميا إلى المنزل بعد انتهاء دروسه في المسجد بعد صلاة العشاء، حيث يتناول طعام العشاء مع الأسرة ثم يذهب لقراءة القرآن قبل النوم“.

وأوضح أنه قبل أسبوعين وفي يوم الواقعة حدثت مشادة كلامية بين ابنه ووالدته بشأن انشغاله بالهاتف قبل النوم، حيث طلبت منه إغلاقه والنوم باكرا، لافتا إلى أنه حين استيقظ لصلاة الفجر ذهب إلى غرفة الابن فلم يجده في سريره، حيث ترك جميع متعلقاته من محفظة وأموال وهاتف في غرفته وخرج من المنزل ولم يعد مطلقا.

وأكد أن ابنه لا يعاني أي مشكلات نفسية ويعيش حياة طبيعية، وأن جميع أصدقائه وأفراد الأسرة في الدولة لا يملكون أي معلومة عنه.

إرم نيوز

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.