الدقير: قوى التغيير أخطأت في التعامل مع الجبهة الثورية


الدقير

شارك الموضوع :

أقر القيادي بقوى الحرية والتغيير، رئيس حزب المؤتمر السوداني، عمر الدقير، بإرتكاب قوى “التغيير” خطأ في التعامل مع الجبهة الثورية بشأن عدم ادراج بند يؤكد على سيادة بنود السلام على الوثيقة الدستورية، وأكد على ضرورة منح قضية السلام الأولوية القصوى.

وكشف الدقير في منتدي صحيفة التيار مساء يوم “الخميس”، عن تفاهمات مع جميع القوي الحاملة للسلاح، وقال “ما حدث خطأ لكن يمكن تجاوز الخطأ”، وأكد أنه تم إدراج معظم اتفاقية السلام مع الجبهة الثورية التى تم التوصل إليها فى أديس أبابا في الوثيقة الدستورية، وأضاف “نعتقد أننا سنصل إلى السلام في وقت وجيز”، وأقر بأن مجلس السيادة إنتهى إلى محاصصة فرضتها ظروف الواقع.

وشدد الدقير على ضرورة تصفية التمكين وسيطرة النظام السابق على كل مؤسسات الدولة، وقال “يجب تصفية التمكين لتصبح دولة كل الشعب” ووصف العملية بالضخمة في وجود ما يسمي بالدولة العميقة، وشدد على ضرورة أن تتم العملية وفقاً للقانون بعيداً عن الإقصاء وقال “نحن رفعنا شعار مصالحة كاملة تنادي بوطن يسع الجميع لكن مع عدم التنازل عن مبدأ المحاسبة”.

ووصف الدقير الوثيقة بأنها مُرضية لحد كبير ويمكن أن تؤسس للفترة انتقالية، وأشار إلى تحديات ووراثة وطن عبارة عن حطام بفعل التمكين والحرب والنزوح والسياسة الخارجية المعطوبة، وانتشار السلاح وإستشراء الفساد.
وأكد الدقير على دور الإعلام خلال الفترة المُقبلة وضرورة تمثيل النساء والشباب في الحكومة.

الخرطوم: باج نيوز

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.