“السيادي” يستدعي قيادات “النوبة” و”البني عامر”


السيادي

شارك الموضوع :

التأم بالقصر الجمهوري، يوم الإثنين، اجتماع ضم عضوي المجلس السيادي؛ صديق تاور، وحسن إدريس، بجانب وفد من أعيان البني عامر من ولايات كسلا والبحر الأحمر، وقيادات من النوبة بالخرطوم، وتوصل الاجتماع إلى وجود أبعاد إقليمية وراء أحداث بورتسودان التي اندلعت مؤخراً بين الطرفين.

وأمن الاجتماع على أن المشكلة التي شهدتها المدينة مؤخراً أصبحت مشكلة السودان, وأن التعاطي معها يجب أن يكون على المستوى الوطني.

وقال المختص في فض النزاعات، د. جمعة كندة كومي، في تصريحات صحفية، عقب الاجتماع، إن قيادة الدولة في أعلى مستوياتها تولي اهتماماً خاصاً لهذه القضية.

وأضاف كندة أن الاجتماع توصل إلى أن للمشكلة أبعاداً أخرى غير الظاهرة، من بينها أبعاد إقليمية، وأن الاجتماع أمن على أن المشكلة أصبحت مشكلة السودان، وأن التعاطي معها يجب أن يكون على المستوى الوطني.

وأبان كندة أن الاجتماع أمن على تسيير قافلة تضم قيادات مشتركة من القبيلتين إلى جانب قيادات الدولة، وأن تبدأ رحلتها من القضارف وخشم القربة وحلفا ثم كسلا وبورتسودان لتأكيد مضامين السلم الاجتماعي.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.