النيلين
سياسية

حملة بلاغات ونشر صور رموز النظام البائد

عادت قوى الحرية والتغيير مجدداً للمواكب المليونية بعد توقف منذ توقيع الاتفاق الدستوري مع المجلس العسكري الشهر الماضي. وهذه المرة أعلنت الحرية والتغيير عن موكبين أحدهما يتوجه للقصر غداً وآخر للسلطة القضائية (الخميس) القادم. وقالت لجنة العمل الميداني لقوى الحرية والتغيير أمس، إن الجدول الثوري الجديد يهدف لتحقيق أهداف الثورة.

وذكرت اللجنة إن مليوينة تعيين رئيس القضاء والنائب العام تنطلق من السوق العربي متوجهة إلى القصر الرئاسي لتسليم مذكرة تطالب بتعيين رئيس القضاء والنائب العام.

وأشارت الحرية والتغيير إلى أن الجدول الثوري يستمر الأسبوع المقبل بحملة لمحاسبة ومحاكمة رموز النظام السابق بنشر صورهم وفتح بلاغات ضدهم وجمع المعلومات والوثائق التي تثبت تورطهم في الجرائم، فيما تختتم الحملة (الخميس) المقبل بمليونية محاكمة رموز النظام وحزب المؤتمر الوطني وتتوجه إلى السلطة القضائية.

الخرطوم: صابر حامد
صحيفة الإنتباهة

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.