النيلين
سياسية

الأصم: قوش مجرد مجرم قتل الناس ويجب أن يُقدَّم للعدالة

قال المتحدث الرسمي باسم تجمع المهنيين محمد ناجي الأصم، إن مدير جهاز المخابرات السابق الفريق أول صلاح قوش مجرم ودموي ويجب أن يُقدَّم للمحاكمة. وأكد الأصم في مقابلة مع قناة سودانية 24، أن ما راج عن رسائل متبادلة بينه وقوش – التي ظهرت عبر هاتفه المسروق – مجرد شائعات للتقليل من الثورة. وشدد على أن قوش لم يساهم في الثورة؛ بل هي ثورة شعبية صنعها الشعب السوداني بتضحياته ودفع في سبيلها الدماء؛ ومات العديد من الناس من أجل إنجاحها.

واعتبر أن قوش مجرد مجرم؛ وأضاف: “خلال فترات متباعدة من عمر حكومة البشير ظل مدير جهاز الأمن السابق قوش يعذب الناس ويقتلهم في بيوت الأشباح؛ أمثال الشهيد أحمد الخير، وكان حتى آخر لحظة جزءاً من النظام، وهو مجرم يجب أن يُقدَّم للعدالة”.

صحيفة السوداني


شارك الموضوع :

2 تعليقان

فيصل الغالى 2019/09/30 at 8:26 م

يا الأصم المجرمين في السودان كثيرين ولا يمكن إحصاء عددهم وقوش ليس الوحيد بالطبع فغيره كُثر ولكن المثل يقول ( التور إن وقع كترت سكاكينو ) ثم عليك أن تعرف بأن تلك الثورة ما كان لها أن تنجح وما كان حكام السودان اليوم هم الشيوعيين والبعثيين والناصريين والجمهوريين لولا تدخل القوات المسلحة واللجنة الأمنية على وجه الخصوص ، لقد ظل الشباب في الشوارع ولعدة شهور ولم يستطيعوا إسقاط النظام وكادت الثورة تنحسر في الشهور الأخيره لولا تدبير عملية الإعتصام والتي دُبرت بليل وبتخطيط من قوش ، فلولا اللجنة الأمنية وقوش عضو فاعل فيها لما سقطت الإنقاذ ولكان البشير جالساً حتى الساعة في قصره الجمهورى .. أتركوا العنتريات الفارغه فالناس تعلم بكل ما دار !

رد
ابوعبدالله 2019/10/01 at 7:37 ص

يجب ان لا يكون حرا يجب القاء القبض عليه وايداعه السجن تمهيدا لمحاكمته بجرائم القتل والارهاب والتعذيب الذي مارسه ابان الحقبة المظلمة
وجرائم ضد الانسانية وانتهاك حقوق الانسان وجرائم غسيل الاموال الجازولين

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.