النيلين
سياسية

شبكة الصحفيين:نسعى لإنشاء نظام إعلامي تعددي ديمقراطي

دعت لبنى عبد الله ممثل شبكة الصحفيين السودانيين إلى مراجعة سياسات وقوانين قطاع الإعلام بالبلاد ليتمكن الإعلام من القيام بدوره بالصورة المطلوبة وأكدت أهمية إنشاء نظام إعلامي تعددي متنوع وفق نظام ديمقراطي، فالإعلام يعتبر أداء لتحقيق المساواة وإتاحة الفرص لجميع الثقافات لتكون حاضرة في وسائل التعبير والنشر وتضمن التنوع الثقافي.

وأكدت لبنى لدى مخاطبتها اليوم ورشة عمل مراجعة سياسات وقوانين قطاع الإعلام في السودان التي نظمتها وزارة الثقافة والإعلام بالتعاون مع السفارة البريطانية بالخرطوم ومنظمة اليونسكو وبرنامج اليونسكو متعدد الجهات واللجنة الوطنية السودانية لليونسكو، أكدت لبنى أن الشبكة تتطلع لتحرير طاقات الإعلاميين وخدمة القضايا الوطنية وتحقيق مصلحة المواطن في السلام ورتق النسيج الاجتماعي ووقف الحرب ودعت لضرورة أن تخرج الورشة بتوصيات تمهد للانتقال إلى نظام ديمقراطي يرضي تطلعات الشعب في الحرية والسلام والعدالة.

من جانبها أكدت درة قمبو – اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين – أهمية الإعلام وتحرير حرية التعبير في الفترة الانتقالية وما بعدها وأوضحت أهمية بناء نظام ديمقراطي وأشارت إلى أن اللجنة قامت بالتشبيك مع الأجسام الإعلامية المختلفة لتأهيل قطاع الإعلام بالبلاد وتتواصل مع الوسائل الإعلامية واعتبرت أنها خطوة مهمة لتعجيل توفيق أوضاع قطاع الإعلام وتهيئته للمرحلة المقبلة ودعت المهتمين والخبراء لتطوير القطاع الإعلامي والصحفي بتقديم الأفكار للجنة التمهيدية.

وقدم الخبير الدولي ستيف باكلي عرضا تقديميا لإنشاء مؤشرات لتطوير وسائل الإعلام في السودان وعرض تجربة إقليمية في استخدام مؤشرات منظمة اليونسكو لتطوير الإعلام وأضاف أن الورشة تشتمل على جدول أعمال حول حرية التعبير والرأي وأكد أن حرية التعبير والرأي لا يمكن أن تتحقق دون وجود نظام ديمقراطي متعدد والتأسيس لبيئة إعلامية تكفل التنوع.

وأضاف باكلي بحسب سونا – أن من مؤشرات تطوير وسائل الإعلام استخدام وسائل الإعلام كمنصة للحوار الديمقراطي وتعزيز حرية التعبير لقطاعات المجتمع المختلفة.

كوش نيوز

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.