النيلين
سياسية

أكاديميون, : تفكيك الوطني خطوة صحيحة

أكد دكتور عبد الرحمن عيسى ناشط سياسي وأكاديمي أن قانون تفكيك الانقاذ الذي يفضي الى حل حزب المؤتمر الوطني خطوة صحيحة مشيرا الي ان قانون تفكيك الانقاذ يصب في مصلحة الشعب السوداني لافتا إلي أن هذا الاجراء قامت بمثله حكومة 1989م منذ مجيئها مستشهدا بالمثل السوداني (التسوي كريت في القرض تلقا في جلدا).

فيما يري الأستاذ الفرزدق فضل المولى (محامي) في إستطلاع لوكالة السودان للأنباء صباح اليوم حول القانون الذي تمت اجازته من قبل الإجتماع المشترك بين مجلسي السيادة والوزراء الخميس الماضي والقاضي بتفكيك نظام الثلاثين من يونيو وإزالة التمكين يري الفرزدق ان القانون جاء في مصلحة الوطن ومن أجل تسريع الخطى نحو التنمية المنشودة وتفكيك حزب المؤتمر الوطني الذي ظل يسيطر على الساحة السياسية والإقتصادية طوال السنوات الثلاثين الماضية،لافتا الى ان القانون جاء من أعلى سلطة بالبلاد وفق صلاحيات ممنوحة من الوثيقة الدستورية،داعيا الي أن تعود ممتلكاته لخزينة الدولة.

وإعتبر أبو القاسم موسى عضو هيئة التدريس بكلية الآداب والعلوم الإسلامية بجامعة الجزيرة أن القرار جاء متأخراً مردفا بالقول “أن تأتي متاخرا خيرا من أن لا تأتي” ولفت الي أن بقاء المؤتمر الوطني كان بمثابة بقاء دولة داخل دولة وزاد أن تفكيك حزب المؤتمر الوطني أول خطوة في الإتجاه الصحيح نحو بناء الدولة .

سونا

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.