جرائم وحوادث

بالتفاصيل.. سقوط طائرة ومصرع قضاة وعسكريين ونجاة وزير


أعلنت القوات المسلحة سقوط طائرة عسكرية من طراز انتنوف (12) مساء أمس بعد خمس دقائق من إقلاعها من مطار الجنينة، وأكدت استشهاد جميع ركابها ويبلغ عددهم (18) شخصاً بينهم عسكريين ومدنيين ضمنهم أطفال.

في وقت علمت مصادر، أن وزير العدل نصر الدين عبد الباري نجا من الحادثة لنزوله من الطائرة قبل إقلاها بـ(10) دقائق نسبة لظرف طاريء.
وأكد الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة، العميد عامر محمد الحسن في بيان بحسب صحيفة آخر لحظة، استشهاد طاقم الطائرة المكون من سبعة أفراد “أربعة ضباط وثلاثة رتب أخرى”، إضافة إلى ثلاثة قضاة وثمانية من المواطنين بينهم أربعة أطفال، وأوضح محمد الحسن أنه يجري التحقيق لمعرفة أسباب الحادث.

الخرطوم (كوش نيوز)



‫3 تعليقات

  1. حسب بوست لمنعم سليمان ان وزير العدل تلقى مكالمة تحذيرية من مجهول ، فغادر الطائرة قبل اقلاعها ، لم يهتم بتنبيه المسئولين ولا طاقم الطائرة الذي فتح له الابواب قبل الإقلاع بعشرة دقائق ليغادر .. كيف نظر في وجوههم وهو يعلم مصيرهم !! ان كان الطاقم من الجيش الذي يعاديه ، انا كان المدنيون الأبرياء من الركاب الذين كان بينهم طفلان ! يستحقون التحذير ، والحياة ؟؟
    اي قسوة هذه وأي بؤس ، واي نفس انانية وبشعة تسكن جسد هذا الساقط ، فقد سقط وزير العدل في امتحان العدالة مبكراً ، وليسقط اليوم في امتحان ألإنسانية.
    ستبقى ارواحهم تطاردك ما حييت .
    # العار العار ..وزير العدل
    # تسقط تسقط حكومة قحت.

  2. لماذا هرب وزير العدل ؟ و من ارسل له رساله يطلب منه النزول قبل الإقلاع بقليل و في تخطيط مسبق و متفق عليه
    وزير العدل مجرم و عباره عن حلقه من سلسله تنفيذ عملية عملية التفجير.
    يجب رفع الحصانة عن نصرالدين العربيدبتاع المؤسسه! و تقديمه للمحاكمة .

  3. لماذا هرب وزير العدل ؟ و من ارسل له رساله يطلب منه النزول قبل الإقلاع بقليل وفق تخطيط مسبق و متفق عليه
    وزير العدل مجرم و عباره عن حلقه من سلسله تنفيذ عملية عملية التفجير.
    يجب رفع الحصانة عن نصرالدين العربيد بتاع المريسه و تقديمه للمحاكمة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *