النيلين
اقتصاد وأعمال

دعوة لتضافر الجهود لمجابهة تحديات موسم الخريف بالدمازين


اوضح ميرغني مكي ميرغني المدير التنفيذي لمحلية الدمازين بولاية النيل الازرق ان استعدادات المحلية لموسم الخريف بدات مبكرة .

وعزا تاخر تنفيذ الترتيبات للإجراءات التي قدمت في زمن متأخر بجانب عدم تعاون وتكافل المواطنين مع المحلية ووجود مظاهر سالبة تتمثل في سلوك بعض المواطنين بقفل المجاري و ردمها بغية استخدامها دون اعتبار للجهود التي تبذلها المحلية لفتح المصارف والمعابر في كل عام منوها بان الاوضاع تتأزم عند ما يأتي فصل الخريف حيث لا يكلف المواطن نفسه بفتح المصارف مرة اخرى مما كان له الاثر الواضح في مضاعفة اعباء المحلية .

وامن ميرغني على دور المواطنين في تكحيل وتطهير المصارف الداخلية

والمشاركة في فتح المجاري داخل الاحياء السكنية. واكد بان المحلية شرعت في تنفيذ خطة موسم الخريف وتعول على تفهم ووعي المواطنين في اطار تكامل الادوار وتوحيد وتوظيف الجهد الرسمي والشعبي كاشفا عن جهود المحلية عبر الوحدة الهندسية على مستوى السوق الكبير بمدينة الدمازين حيث تم فتح جميع المعابر قبل بداية هطول الامطار وقطع العمل شوطا كبيرا في تهيئة المصارف الفرعية مبينا ان المصارف الرئيسية مسؤلية وزارة البني التحتية والتنمية العمرانية بالتعاون مع المحلية تكاملا للادوار وتسهيل وانسياب مياه الامطار .

وتطرق ميرغني للخلل الواضح في الخارطة الكنتورية لمدينة الدمازين

وقال ان المحلية ترحب بكافة ابناء المحلية المطلعين و العاملين بالقطاع الهندسي للمشاركة والمساهمة بآرائهم الفنية لوضع حلول جذرية لتكدس وعدم انسياب مياه الامطار عبر المصارف لافتا الي ان معظم المعابر الموجودة بالمحلية متهالكة حتي معابر الحديد تكسرت و اصبحت غير قادرة على. تحمل تصريف الكميات الهائلة للمياه مع انعدام وشح المعابر الاسمنتية

سونا

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا