سياسية

هيئة آل مكتوم الخيرية» تستكمل برنامج مساعداتها في السودان


أكملت هيئة آل مكتوم الخيرية برنامج مساعداتها للسودان للوقاية ومجابهة مرض «كوفيد-19» المستجد. بتوجيهات من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية راعي الهيئة ومتابعة من الشيخ راشد بن حمدان بن راشد رئيس مجلس أمناء الهيئة.

وكان مطار الخرطوم قد استقبل يوم الثلاثاء الماضي طائرة شحن من «فلاي دبي» على متنها مساعدات طبية لوزارة الصحة السودانية، لمجابهة الوباء والوقاية منه، للكوادر الطبية في الرعاية الصحية وللشعب السودان.

وقام فريق متخصص من سفارة الدولة وعلى رأسهم حرم سفير الدولة لدى السودان حمد محمد حميد الجنيبي يوم الأربعاء والخميس الماضي بتوزيع كمية من ملابس الأطفال هدية من الهيئة لمجموعة كبيرة من المستفيدين من الأطفال في ولايتي الخرطوم والشمالية.

وتم توزيع الملابس للأطفال من سن عامين إلى 16 عاماً في دار المستقبل للبنات في منطقة السجانة بالخرطوم، وقرية دار السلام في محلية جبل أولياء بولاية الخرطوم، إضافة إلى دار حماية الطفل في الحاج يوسف، شرق النيل.

واستكمل الفريق توزيع الملابس المقدمة من الهيئة في قريتي ودالفكي وأم رميلة في الولاية الشمالية.

جرى التوزيع بحضور مسؤولي مكتب هيئة آل مكتوم الخيرية في السودان، وعدد من المسؤولين في المناطق التي تم التوزيع فيها بولايتي الخرطوم والشمالية.

وأشار ميرزا الصايغ، عضو مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية، مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد، إلى المتابعة المباشرة من الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم أولاً بأول، معرباً عن تقدير الشيخ راشد لفريق العمل.
وثمن الصايغ تعاون سفارة الإمارات في السودان مع مكتب الهيئة وجهود فريق العمل، وعلى رأسه حرم سفير الدولة في الخرطوم.

من جانبه، أوضح طه محيي الدين، مدير مكتب هيئة آل مكتوم الخيرية في الخرطوم، أن الهيئة تمكنت خلال نحو عقدين من الزمان من تنفيذ عدد كبير من المشروعات المهمة في السودان، منها 12 مدرسة للتعليم الأساسي والثانوي، موزعة في ولايات الخرطوم وشمال وشرق ووسط وغرب دارفور.

وقال إن الهيئة تتولى الإشراف الكامل على هذه المدارس من حيث توفير الزي المدرسي للطلاب من الجنسين، ووجبة الإفطار والداخليات والمستلزمات المدرسية، وكذلك مساعدة المدرسين والمدرسات من جانب المعاشات والسكن.

وأضاف أن للهيئة مساجد في غرب كردفان وولاية الخرطوم وآبار مياه في غرب كردفان وولايات أخرى ومجمعات خدمات تضم العيادات الصحية والآبار والمدارس في شمال وشرق ووسط دارفور، كما أن للهيئة برامج موسمية مثل إفطار الصائم وكسوة العيد وغيرها من البرامج.

التيار



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *