سياسية

جهاز المخابرات العامة يصدر تعميماً بشان اعتقال انس عمر


أصدر جهاز المخابرات العامة مساء اليوم تعميما صحفيا أكد فيه اعتقال اللواء أمن معاش أنس عمر القيادي بحزب المؤتمر الوطني المحلول و العقيد أمن معاش خالد محمد نور بالإضافة للشخص المكلف بتأمينهما و ذلك بحي الهدي بشرق النيل

وفيما يلي تورد سونا نص التعميم

جهاز المخابرات العامة

تعميم صحفي

تمكن اليوم الخميس الموافق ٢٠٢٠/٧/٢ فريق مشترك من الأجهزة الأمنية من القبض على اللواء أمن معاش أنس عمر القيادي بحزب المؤتمر الوطني المحلول و العقيد أمن معاش خالد محمد نور بالإضافة للشخص المكلف بتأمينهما و ذلك بحي الهدي بشرق النيل .

على الفور شرعت الأجهزة في استجوابهم و اتخاذ كافة الإجراءات القانونية و الأمنية في مواجهتهم .

وتؤكد الأجهزة الأمنية حرصها على متابعة كافة الأنشطة التي تضر بالأمن وتدعو للفتنة والنيل من استقرار البلاد وحرصها على تحقيق الأمن ومحاربة الشائعات٠

سونا

تعليقات فيسبوك


‫6 تعليقات

  1. ما رأيكم في كلمة أي كوز ندوسو دوس و لو كان الكوز بعيدا عن السياسة و الحكومة.. حرية مش كده؟ ما يعتبر تحريض و عنف.
    لقيتو يدكم.

  2. وهل يوجد كوز يعيد عن السياسة ؟هل يوجد كوز غير منتفع ؟هو ما صار كوز الا عشان المنفعة . الرجل المتدين ولا يوجد لديه انتماء سياسي لا يسمي كوز

  3. وانتو صرتو قحت وملحدين ومهنيين عشان الحكم والكرسي والمنفعة ونفس الشي والمتضرر الوحيد هو المواطن الانتهى خالص،كلكم كلاب سلطة قذرين ما مؤمنين حتى بي دينكم الاسموا الديمقراطية، أكبر بعبعبع قدامكم هو صندوق الانتخابات ولو رجال اعملوها.

  4. أها كده مشكلة الغلاء والبلاء والوباء والفشل انحلت؟ خلاص الدقيق جا والجاز وصل والأسعار نزلت والدولار بقى بي 10 جنيه؟ مبروك عليكم والله لو اعتقلتو السودان كلو فاشلين وساقطين.

  5. الاخ ماجد انت منصف بقولك (الرجل المتدين ولا يوجد لديه انتماء سياسي لا يسمي كوز)لكن بكل اسف كل من اقام الصلاة يوصف بأنه كوز وكل من تحدث عن الدين فهو صاحب هوس دينى لدرجة ان موظفين الدولة اصبحوا يصلون بالدس حتى لا يوصموا فينقطع عيشهم.

  6. ابدا يا عبدالله مبارك الشعب السودانى الصلاه فى الشوارع من زمان قبل ما تأتى الانقاذ وبنى كوز لكن كل من يسرق
    هو كوز وكل يغتصب هو كوز وكل من يقتل هو كوز ويدعو لتقسيم البلاد والعباد هو كوز وكل من يدعو للنعصرية
    هو كوز الكيزان معروفين كويس جدا للشعب السودانى الذي تعذب من وجودهم فى الحكم طوال 30 سنه عجاف لم يتركوا
    لنا اخضر ولا يابس الله ينتقم منهم فى الدنيا قبل الاخرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *